خليها على كيفك


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

سعوديات في بريطانيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 سعوديات في بريطانيا في الخميس مايو 26, 2011 2:55 am

بالبدايه : هم خمس بنات سعوديات ساكنين ببريطانيا بالتحديد ولاية مانشستر ...وكلهم ابطال هذي القصه ... ماجمع بينهم الدم ولاصلة القرابه... لكن جمع بينهم شي ثاني .... جمعت بينهم الصداقه البريئه والعفويه ...جمعت بينهم اللحضات الحلوه والظروف القاسيه .....جمع بينهم القهر والظلم ...والضحك والمزح ...ودموع الخوف ودموع الامان ...
نبداء بتعريف بالبنات

الجوري: 21 سنه ...
لوجين: 21 سنه ...
البندري : 21 سنه ...
نواره : 21 سنه .....
ذوق : 21 سنه ...

الفصل الاول
فتحت لوجين باب الغرفه : بنااااااااااااااااااااااااات ..بنننننننننننننننننننات ياحلوين
لوجين شخصيه متقلبه ...( مزاجيه / تمشي على مزاجها )
الالجوري وهي تغطي نفسها : اطلعي بره واطفي النور
الالجوري هاديه جدا وناعمه وحساسه
لوجين : يللللللللللله بنتاخر على الجامعه
فزت نواره من السرير : ايوه الجامعه ...يله الالجوري صحصي اليوم بيغيرون الكلاس ( المدرج ) ...على سنه رابعه بيغرونه
( نواره هبله جدا وعن الف رجال ...قريبه من شخصية لوجين بهبالها )
لوجين: ههههههههه مايقومك الا المزاين ( تقصد الشباب )
نواره : اكيد وفي غيرهم ذابحني
لوجين : الحلا مو مقياس كم مره افهمك
نواره: يوه يالوجين تقهريني اذا تفلسفتي ...
لوجين: مو بس تفلسفي يقهرك ..حتى جمالي
ودارة على جسمها الرشيق
نواره ترمي عليها المخده.. بس ماصابتها : تكفين انتبهي لاتطيحين
لوجين : ههههههههه الغرور مشكله
الالجوري بتافف بسريرها : آففففففف انت معها اهذروا برى
نواره وهي بتطلع من الغرفه متجهه للحمام : لوجين واللي يعافيك غطاي اكويه ماعندي وقت
لوجين : مب فاضيه لك بروح اصحي ذوق
نواره تبوس لوجين على خدها : واللي يعافيك
الريم : اوكيه بس خليني انكد على الالجوري قبل
وقفزت على سرير الالجوري
طلعت نواره وهي تضحك على لوجين ( الله يعين الالجوري دام لوجينا استلمتها ) شافت البندري متمدده على الكنبه وبايدها الريموت ...وكانت عيونها حمراء واضح انها مانامت سهرانه على التلفزيون
نواره : البندري..البندري
البندري مندمجه على الاخر مع الفلم ..ماسمعتها
نواره طفت التلفزيون
البندري عصبت:... ليه طفيتيه ؟؟
البندري رومنسيه ...بزييييياده ... وحالمه
نواره : صليتي
البندري:ههههههههههههه تكفين..اكيد صليت من زمان ..وانتي حضرتك بدل ماتتفلسفين روحي تروشي وصلي ..
نواره وهي تحك شعرها : واكيد الحلوه لوجين مانامت معك
البندري: اسكتي ..آف لوعت كبدي ..طول الوقت افلام اكشن..وانا ادور رومنسي
نواره بحماس: اكشن والله انها خاينه
سمعوا صوت صراخ الالجوري : يالخايسسسسسسسسسسسسسسسسسه انقلعي بقوم
طلعت لوجين وهي تضحك :ههههههههههه
البندري:هههههه اتوقع انها كرهت حياتها
لوجين : هههههههه بطيت كبدها
نواره :ههههه احسن عندك اياها ..ماخلتني انام امس من القرقه الزايده
لوجين : وانتي..؟؟؟ ( تكلم نواره ) بدل ماتهذرين مع البندري كان كويتي غطاك
اركضت نواره للحمام قبل لاتغير لوجين رايها وماتكوي الغطى
البندري: ايوه تذكرت.... اكوي معاك بلوزتي
لوجين: احلفي انتي معها ليكون انا شغالتكم
البندري: لا خدامتنا
لوجين : تهي تهي بايخه ...يله عن اذنك بروح لذوق. .. .... ههههههه اذا ماخليتها ترميني بالجزم
البندري: حرام عليك
فتحت ذوق الباب : يالله ...صباح خير وش هالزعاج
ذوق وحده بارده واعصابها بالثلاجه وفيها صبر وحلم عكس اللي بعمرها
لوجين : خساره
البندري: تستاهلين
ذوق : وش اللي خساره
لوجين : سلامتك ..( تبتسم ) صباح النور على احلى بنات ..بنات بومتعب
ذوق: اسكتي لاتذكريني بالسعوديه واهلها ...يالله مشتاقه لهلي
لوجين : ماصار لك نص سنه واشتقتي لهم اجل على اخر هذي السنه وش بتسوين
البندري: اتوقع تروح لهم مشي
لوجين : مشي من بريطانيا لرياض.. ولا هرقل
ذوق بشوق لهلها : و حافيه بعد
لوجين : ههههههههههه اقول تجهزوا لانتاخر على المحاضره
ذوق : وين الجوري؟؟
لوجين تقلد برود ذوق: الالجوري بغرفتها
اسفهتها ذوق ودخلت على الالجوري اللي كانت تختار ملابس للجامعه
ذوق: صباح الخير
الالجوري بابتسامه : صباح النور
ذوق: محتاره بين الوردي والاخضر صح
الجوري: هههههه كانك تقرين افكاري ..وش اللبس
ذوق: البسي الوردي لاني بلبس اخضر
الجوري: يالانانيه
ذوق:هههههههههه لاوالله موكذا اليوم احس اني مشتاقه لسعوديه موت ...مشتاقه لفهود ولد اختي ولامي ولابوي ولاختي لحر السعوديه
الجوري: اموت على الوطنيه
ذوق: والله من جدي اتكلم ...خلاص على اخر سنه ماني قادره استحمل
الجوري: انا عن نفسي مب مشتاقه لاحد لاني ماذكر السعوديه الا قبل خمس سنوات قبل لارجع لامي
دخلت نواره بالروب : اوه عندنا ضيوف مالهم داعي
ذوق: نعيمن ..وعليكم السلام ..صباح النور
فهمت نواره تنحيزاتها : السلام عليكم ؟؟ صباح الخير
الجوري: نواره شرايك البس الوردي والا الاخضر
نواره: ولا واحد ...
الجوري: ليه
نواره بغرور : لان مهما حاولتي ماتقدرين توصلين بجمالي
الالجوري : مالت عليك
ذوق ونواره:هههههههههههه
الالجوري كانت عيونها زرقاء غامقه وشعرها اسود لان ابوها سعودي وامها بريطانيه ..لكن طول عمرها ساكنه بالسعوديه الا قبل خمس سنوات جئت لبريطانيا عند امها اللي ماقدرت تتعرف عليها ......
نواره : تفضلي بره ياذوق ببدل وانتي يالالجوري لفي وجهك
ذوق: والله ( حطت رجل على رجل ) طلعه ماني طالعه تبغين روحي لغرفتي انا والبندري او لغرفة لوجين
لوجين اكثر البنات غنى واكثرهم جمال ... ساكنه بغرفه لوحدها لانها فوضويه ومحد يستحمل وصخها الزايد
نواره اعطتهم ظهرها : اوكيه ....لاحد يلف
اللبست والبنات معطينها ظهرهم ويسولفون
****************************** *
تجهزت لوجين وحطت عدسات سماويه
لوجين عندها مستودع ملابس ملابسها اكثر ملابس من البنات ..
طلعت لصاله كانوا البنات جالسين ينتظرونها هي ووذوق
الجوري:بندوره الله يهداك ليه مانمتي
البندري: هههههه من لوجين
البندري والحوري صديقات مرررررررررررره الروح بالروح حتى ان اسم الالجوري انربط بالبندري والعكس صحيح
الجوري: مو زين علشانك تتغبين
نواره لاتخافين عليها اسد
دخلت لوجين
الجوري:يله قوموا بنتاخر ومقلقتنا وبالاخير انتي اللي تتاخرين
البندري: ماتعرفينها اهم شي الاناقه
قربت لوجين من الالجوري وفتحت عيونها لاخر حد ..:شرايك ابغى تصير عيوني مثلك
الجوري:هههههههههه وش حاطه ..عدسات
نواره : والله لفي اشوفها عليك
لفت لوجين وهي ترمش بعيونها
البنات:هههههههههههههههه
الجوري: يالغبيه انتي جمالك حلو ..ليه تخربينه بالعدسات
البندري: الناس تدور جمالك ودقت ملامحك وانتي ....الخ
بعد كم كلمه تسم البدن من البنات ..وتهزياء فيها ..فصخت العدسات وهي مقهوره ..ومشوا للجامعه
كانوا خمس بنات اشكالهم مميزه بالشارع
الالجوري ولوجين مايلبسون غطاء على راسهم ..لكن نواره وذوق والبندري ..يغطون شعرهم ويلبسوا طويل ومحتشم
لوجين: جييييييييعانه
الالجوري من ورائها : مافي وقت يادوبه نلحق على المحاضره
>>> البندري: صح و مغيرين الكلاس على ماندوره
لوجين : والله ملعون ابو الدراسه اهم شي بطني ...انتم اسبقوني وانا جايه
الجوري: اوكيه لاتتاخري..حنا بنسبقك للمحطه
ذوق: لجونه انتظري جايه معك
نواره : باااااااااااااااااااي
****************************
راحوا البنات لاقرب كوفي شوب
{ ملاحضه : الكلام مفروض يكون بالانجليزي لكن بما ان القصه كلها ببريطانيا بترجمه على طول للغه العربيه الفصحه }
لوجين : وش تبغي ؟؟
ذوق: كروسان وكابتشينو
لوجين:انتظريني هنا ...
ذوق بطفش: اوكيه

فيصل كان ماشي مع خويه بشار
فيصل: شكلها بتمطر
بشار: الظاهر ....( بعد تفكير ) هذا الحي كله عرب كانك ببلاد عربيه
فيصل : وانت صادقبشار وهويناظر انتبه بذوق : فيصل شوف
ياشر عى ذوق ..لف فيصل عليها .مستغرب؟؟؟؟؟
بشار: ماعرفتها
فيصل: لا
بشار: معقوله ماعرفتها ؟؟
فيصل: لا اول مره اشوفها
بشار: والله ان مخك مقفل انت كيف تدرس علوم سياسيه ومخك كذا
فيصل: وانا على كيفي اخترت علوم سياسيه الله يخلي البعثات
بشار: المهم ماعرفتها من جدك
فيصل بنفاذ صبر :لا ومايهمني اعرفها
بشار: هذي ذوق بنت عبدالعزيز الباقي
فيصل فتح عيونه لاخر حد : عبدالعزيز الباقي
بشار : ايه "عبدالعزيز الباقي " اللي ضيع ابوك وخسركم فلوسكم
فيصل حس بكرهه لعبدالعزيز يتجدد.. وشكثر يكره هذا الرجال حط ابوه بالسجن وسرق فلوسهم وهم يتامى ..
بشار : فيصل وين سرحت ...؟؟
فيصل بعالم ثاني الكره اللي بداخله معمي عينه ..يفكر باي شي ..وهو يناظرها يتذكر نظرات ابوها وهو يطرده من معرض السيارات ....(( والله وجئت لك الفرصه لحد عندك يافيصل ...))
ياشر بشار باصابعه قدام عين فيصل
بشار: يامعود وين رحت
فيصل وهو يمشي لعند ذوق: تعال معي
بشار : وين رايح ؟؟
فيصل: تعال وانت ساكت
بشار يمسك ايده : يالمينون وش ناوي عليه
ذوق واقفه تنتظر لوجين .....فجاءه شافت اثنين موقفين عندها يناظرونها اشكالهم واضحه عربيه
فيصل: السلام عليكم
ذوق تناظر ورائها ويمين يسار : انا
فيصل: ايه اختي ..
ذوق تعدل الغطاء اللي على راسها لان في خصل متمرده طارت مع الهواء : خير ..؟؟
فيصل : مشبه عليك .. مو انتي ذوق عبدالعزيز الباقي
ذوق زاد استغرابها : ايوه اسفه اخوي ماعرفتك
فيصل: معك فيصل محمد التركي
ذوق تبتسم بخجل: سوري ماني قادره اتذكر
فيصل: بس انا اذكرك ..انا كنت ولد جيرانكم بالرياض
ذوق : ولد جيراننا ؟؟؟
فيصل : ايوه انا اذكرك ماتغيرتي كثير ..اكيد انك ماتذكريني لانك ماتشوفيني كثير بس انا اشوفك دائم ... ومانسيتك
بشار يطالع صديقه فيصل عنده قدره عجيبه على الكذب
وفيصل مكمل: ماني مصدق اني شفتك واخيرا بعد هذا السنين شفتك انتي كنتي بالنسبه لي ..( وسكت )
ذوق:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ مستغربه : بس انا هنا من ثلاث سنوات مامره شفتك ....وماذكر ان من جيراننا بالسعوديه محمد التركي
فيصل كمل : ولا انا ماشفتك ولامره ببريطانيا الا اليوم... ولي الشرف اني شفتك
ذوق: حياك الله ...( ابتسمت بخجل) مع اني ماعرفتك
فيصل: اوه نسيت اعرفك ..هذا بشار خويي من الكويت
ذوق: هلا
بشار : هلا فيج
شافت لوجين من القزاز وهي تختار الاكل ..ذوق واقفه مع اثنين .. استغربت وجد الخجوله اللي ماتحب تطلع لوحدها ولازم تاخذ معها احد ...وماتختلط كثير بالشباب الا عند الضروره وبشكل رسمي وهاللحين واقفه مع اثنين واضح انهم خليجين ...خافت على ذوق لانها ماتعرف تتصرف مع احد يتحرش
طلعت بسرعه وهي شايله كيس فيها 2 كروسان وكابتشينو 2
لوجين بسرعه: ذوق مين هذولا ؟؟؟؟
ذوق ابتسمت لان واضح من عيون لوجين خوفها عليها : معرفه قديمه ..فيصل و
قاطعها فيصل: اخليك هاللحين شكللك مشغوله
وطلع كرت مده لها : واذا حتجتي اي شي انا بالخدمه ..اعتبريني مثل اخوك بهذا الغربه ... ( لمعت عينه ) ابوك غالي على قلبي
خذت الكرت وهي متخربطه مو فاهمه شي : تسلم
تركهم ومشى ..ولحقه بشار بعد مابتسم لهم
بشار: انت شسويت ؟؟
فيصل: سلمت
بشار: ياكذاب .... والله انا صدقتك
فيصل:هههههههههه
بشار: وش ناوي عليه
فيصل: اذا مارجعت فلوسنا منه واذا ماحرقت قلبه على بنته ماكون انا فيصل ولد التركي
بشار : شقصدك ؟؟
فيصل: بتعرف بعدين
بشار: لافصلول حرام عليك هي مالها ذنب
فيصل عصب: والله مالها ذنب ..ذنبها ان عبدالعزيز ابوها
بشار: ولمياء
فيصل: لمياء ؟؟ وش دخلها
بشار: كيف بتخونها ز
فيصل: ومن قالك اني بخونها ..اللي بسويه بوهم بنت عبدالعزيز بحبي لها وبعدين هههههههههههه
بشار: لاتلعب بالنار ...النار تحرق رجل واطيها
فيصل بجديه وحرقة قلب واضحه من صوته المرتجف : والله ثم والله وهذا انا حلفت باللي ماعندي اغلى منه لاحرق قلبه على بنته ..ولااخذ قرش قرش سرقه مننا ...لاسجنه وهو حر
**************************
لوجين : من هذا وش يبغى ...؟؟
ذوق : هذا .......... ( سكتت كانها تتذكر ) اسمه فيصل محمد التركي ويقول انه ولد جيراننا بالرياض
لوجين: وانتي تذكرتيه
ذوق: لا مامر علي هذا الاسم من قبل بس ذاكرني عدل حتى عارف اسمي
لوجين ارفعت كتوفها : ماتدرين يمكن نحتاج له خلي الكرت معك
ذوق: تصوري قالي اخيرا شفتك بعد كل هذي السنين ..انتي كنتي بالنسبه لي ..كان بيقول شي وسكت ..ليكون كان يحبني
ذوق رومنسيه وخياليه
لوجين بحماس: ههههههههههه ....تخيلي وناسه ..
ذوق: لاماتوقع يمكن كان يبغى ابوي
لوجين: هههههههههههه والله انك رومنسيه بزياده ...مالت عليك وعلى افكارك الذهب ........
( تضرب ظهر صديقتها بخفه )
يله خلينا نروح تاخرنا على المحاضره... يالخياليه على طول خلت الرجال يحبها هههههههههه
ذوق تووها تتذكر: ايوه المحاضره
وصاروا يمشون بسرعه
****************************


الفصل الثاني
دخلوا البندري ونواره والالجوري الكلاس وكان واضح انهم عرب وخليجيات بعد الا الالجوري كانت بدون غطاء وملامحها غربيه
نواره: غريبه هذا السنه زحمه الكلاس
الجوري: قصدك كثير عرب
نواره: على اخر سنه زحمه ...آف ياليتهم ماغيروا لجامعه
الجوري: صح ليه ضمونا للجامعه الثانيه
نواره: مادري ........( وعينها على البندري اللي تمشي وتتلفت )) هههههههه شوفي البندري المفهيه وين رايحه
الجوري: البندري ..البندري ..بندر
لفوا شباب كان واضح انهم خليجين لفوا على الجوري ونواره وعلى البندري اللي لفت وهي سرحانه
البندري: ها
نواره باسلوب عربجي: يالهبله وين مكمله
البندري متفشله :هههههههه افكر اني ...جيعانه
واحد من الشباب اللي جالسين : فديت السعوديه انا
يكمل له واحد من الشباب : واهل السعوديه
البنات متعودين على هذي الاشكال كملوا طريقهم للجهه الثانيه يجلسون علشان مايحتكون بالشباب
نواره :ودي افقع عينه
البندري: ماعليك منهم
الالجوري : يع معنا بالكلاس سعوديين
البندري: آه لو ان لوجين هنا كان وقفته عند حده
ذوق ولوجين يهرولون وهم ياكلون وينزلون لمحطة القطار اللي تنقله لمكان الجامعه
لوجين وهي تاكل: لو خليتوني اجيب السياره مو احسن
ذوق ماسكه الاكل بيدها : لا بالقطار احسن
لوجين وقفت دخل بجزمتها شي ..ومعها الربو ماتقدر تسرع اكثر من كذا
ذوق :..لجونه يالبارده يله بنتاخر باقي نص ساعه على المحاضره
لوجين وهي تفصخ جزمتها وتنظفها : انتي روحي وانا بلحقك
ذوق: اوكيه
راحت ذوق ووقفت لوجين ترمي الكروسان وتعدل الجزمه وهي ماشيه بسرعه وتناظر الجزمه وبايدها الشنط كانت حايسه بنفسها ..
فجاءه صدمة كتفها بكتف شي
لوجين رفعت راسها
(بعد الترجمه )
لوجين بعصبيه وهي تتحسس كتفها : اوه ياللهي
الشاب ابتسم معتذر : اسف لم انتبه لكي
لوجين وهي تناظره شكله سعودي من طول رمش عينه وسكسوكته السوداء مره ....و بشرته اللي متعوب عليها بالتنظيفات ...( تنظيف البشره )
لوجين: الغلط علي فانا لم انتبه ..اسفه
الشاب : لا لاتوجد مشاكل او اضرار
لوجين (واضح انه سعودي حتى لهجته بالانجليزي سعوديه ..)
سمعت صوت صفارة القطار ..لفوا اثنينهم للقطار
الشاب : عن اذنك
لوجين : حسننا اسفه مرة اخرى
ركبت لوجين القطار وجلست بجنب ذوق
ذوق: وينك تاخرتي
لوجين : زحمه وفي واحد مفهي شكله سعودي.... صدمني بقوه تقولي جرافه
ذوق:هههههههههه شدعوه
لوجين: الله ياخذه كتفي تالمني
ذوق: هههههههههه السعودين عند الحريم يسعبلون
وجين:ههههههههههههه وانتي صادقه
************************
مسفر دخل الكلاس ميبتسم ..وهو يتذكر شكل البنت البريطانيا اللي تعمد يصدم فيها ....يبغى يشبك معها لان شكلها عارضة ازياء مع لبسها الفاصخ ....( ايه والله كذا الواحد يصبح على وجيه سنعه ..تنوره قصيره وشعر بني حرير وسيقان حلوه طويله مو اللي معنا بالكلاس )
يناظر الكلاس الزحمه اللي مو من العاده يصير كذا ( اها تذكرت معنا جامعه ثانيه علشان اخر سنه ...آف الله يعدي هذي السنه على خير وارجع للسعوديه واتزوج الريم بعد هلي )
دخل رجال كبير بالسن شوي شكله مره بريطاني ...
بعد ثواني من دخوله هداء المدرج وااللكل التزم بمكانه
{ ملاحضه : الكلام مفروض يكون بالانجليزي لكن بما ان القصه كلها ببريطانيا بترجمه على طول للغه العربيه الفصحه }
البريطاني : مرحبا
الجوري: شكله الدكتورنواره : كرهته من هاللحين
الجوري: لانه دكتور يعني
طلع صوت معدة البندري ..ماسمعه الا الالجوري و نواره
نواره والالجوري :ههههههههههههههههههه
كل الكلاس لف عليهم
الدكتور ) : قال ..طبعا هذا مترجم خخخخ) ارجو من الجميع التزام الهدوء
تغير وجه البنات وسكتوا
من جهه ثانيه عند الشباب اللي تحرشوا فيهم قبل شوي
وليد : شكلهم زاحفين
طلال: ههه تغير وجهم بس تكلم الدكتور
تكلم مسفر اللي ثقيل مره وهادي ورزه : ماعليكم منهم ....كحلوا عيونكم بالشقر
طلال وهو يناظر نواره والبندري بشمازاز : المتخلفات لحد هاللحين يلبسون غطاء على شعرهم
وليد: والله انت المتخلف
مسفر: ماعليك منه هذا اشك انه مسلم ويصلي
اسكتوا لان الدكتور عطاهم نظره ..وهم توهم ببداية الفصل مالهم خلق مشاكل ..
ارسلت الالجوري لذوق ولوجين علشان يرجعون
((المحاضره بد ت ..لاتجون ماتوقع يدخلكم )
بعد دقايق دقت لوجين الباب ومعها كابتشتنوا اما ذوق ماعندها شي
لوجين والابتسامه شافه الحلق : ( بعد الترجمه ) مرحبا
الدكتور مستغرب من البنات اللي داخلين بعد دقيقتين : ماذا هناك
لوجين : نحن طالبات هنا ونستاذنك بالدخول
الدكتور: اعذريني ( ناظر ساعته ) المحاضره بدائت منذ عشر دقائق ..
مسفر عرف البنت اللي صدم فيها ..اها البريطانيه معنا بالمدرج حلو هههههههه احسن بعد هذولا البريطانيات مصافيق اي واحد يرمون نفسه عليه ...غريبه معها وحده محجبه وشكلها عربي ...
و وليد وطلال وكل الكلا س يناظرونهم باهتمام ..جرائه منهم جايين متاخرين
وليد: لاورازه الكابتشينو بعد
مسفر بتفكير: يلعن ابو الملامح , واضح انها روسيا او بريطانيا
طلال: لا واضح انها سعوديه ومن الرياض بعد
مسفر: ههههههه استريح
طلال : تتحدى ..
مسفر : يابن الحلال اسمع صوتها بريطاني تتكلم بلهجه بريطانيا ..
طلال: والمحجبه اللي معها
مسفر : يمكن خويات
وليد : اسكتوا
لوجين : نعدك بعدم تكرار ذلك... فقد كنت جائعه
الكلاس: هههههههههههههه
طلال: الهبله بايعتها
وليد:ههه عجبني ردها..جوعانه

الدكتور: اذهبي وتابعي افطارك ..
لوجين راعيت طويله : لكن يادكتور انا مصابه بالربو واذا لم اكلل واتناول دواي اصاب بنوب...
قاطعها الدكتورلانه حس انها مو ناويه تطلع وبتحاججه اختصر الطريق : تفضلوا ولكن اذا تكرر ذلك لن
قاطعته: نعدك بعدم تكرار ذلك ..
الدكتور التفت يكمل المحاضره
لوجين قبل لاتجلس انتبهت لربعها اشرت لهم بايدها هاي
الكلاس يناظرونها مب مهتمه لدكتور
جلست بالكراسي اللي قدام بجهه الشباب
لوجين تكلم نواره من بعيد: يالزفوت ..ليه ماقلتولي عن المحاضره

طلال ناظر مسفر بنصر
طلال: قلتلك
مسفر فاتح فمه : يعني اللي صدمت فيها سعوديه
وليد: وش قلت
مسفر: لا سلامتك ...وانت من وين لك هذي الخبره
طلال: ياعمي 7 سنوات هنا واعرف للسعويات لتغربوا ..وازيدك من الشعر بيت بنت بطرى بعد
وليد: لا اركبت معك مره مو يعني تك
طلال يقاطعه بحماس: والله انها بطرى اذا تطوروا السعودين تخلعوا
لوجين مكمله تاشير لنواره: اوريك يالنذله دقي دقه على الاقل
طلال يتحرش : ماعندي رقمك والا كان دقيت
لفت عليه لوجين معصبه : ياشين السعودين ببريطانيا
(بعد الترجمه )
الدكتور معصب : ماذا هناك
سكتوا ..ولوجين تناظر مسفر تحاول تتذكر وين شافته ...بعد دقايق شهقت ..لفوا عليها الشباب وذوق..ابتسمت من الفشيله (ايوه تذكرت وين شفته هذا اللي صدمني مع وجهه ..متى امداه يحضر بدري ...وع معنا بالكلاس )


وطول المحاضره ولوجين تاشر لنواره ونواره تضحك
مسفر: هذي اقلقتنا
طلال: هههههه شكلها هبله
مسفر: آف والله اذا ماعقلت بشوتها
وليد وهو يناظر لجهة الالجوري ونواره والبندري: شكلهم ربعهم

لوجين كانت تسمعهم لانهم وراها على طول وماسكه نفسها بالقوه ...وبعناد زادت تاشير
مسفر وصلت معه : لوسمحتي
سمعته بس سفهته
وليد: انت هيه وش عليك منها
مسفر : ماني قادر اركز .....( خوينا مسفر دافور نوعا ما )
لوجين : شغلي البلتوث شغليه
ونواره معها على الخط : اوكيه
مسفر بصوت عالي شوي: لوسمحتي ..
ذوق بعد مانتبهت لمسفر : لجونه لجون
لفت لوجين على ذوق: ها
ذوق: يحاكيك ( تاشر على مسفر)
لوجين حتى مالفت عليه : اسفههيه
مسفر بفاذ صبر: انتي
لوجين تكلم نواره من بعيد: وش نكك ؟؟
نواره من بعيد ماتسمعها : ها
لوجين: اقولك
قاطعها مسفر وبنفس خايسه: انتي احكي معك
لوجين لفت بدون نفس : خير
مسفر: ماني قادر اركز
لوجين: مشكلتك
مسفر: اسكتي
لوجين تحتقره : اذا مو عاجبك غير مكانك
مسفر: انتي اللي تغيرينه ..
لوجين حطت رجل على رجل وساحت بجسمها على الكرسي: انا عاجبني المكان
وليد: خلاص مسفر ماعليك منها
مسفر سكت لان مابقى الا دقايق على نهاية المحاضره

وبمكان ثاني بالكلاس
الجوري: شوفي الاخت لوجين والاخت ذوق يهذرون مع الشباب
البندري:ههههههههه غريبها هذولا الشباب يكلمون لوجين وما داست ببطنهم
الالجوري : نواره اساليها بالبلتوث وش قالت للمزيون االلي وراهم
نواره: اوكيه
ذوق كانت سرحانه
لوجين : وش سرحانه فيه ؟؟
طبعا الشباب يسمعونهم
ذوق: ولاشي
لوجين : لا علي
ذوق: جالسه افكر بالسعوديه واهللها وشكر مشتاقه لهم ... تعبت من فراقي لبابا
لوجين حست بغيره من ذوق لانها تحب ابوها وابوها يحبها وعلاقتهم شبيهه بالكمال ..لوجين ابوها مو بس ابوها ...هو ابوها واخوها واختها وعمها وخالها وامها وكل حياتها ابو ذوق معطي بناته الحنان والحب مايفرق بين احد فيهم ...: ان شاء الله بتشوفينه مابقى الا 4 شهور على الاجازه ونتخرج
ذوق: الله يصبرني ل4شهور
لوجين: الي يسمعك يقول حبيبها مو ابوها
ذوق: الله يعلم انه اغلى من روحي
لوجين: يعيني على المشاعر..ذوقي بصراحه ماعندك سالفه كل شي عندك حب ..والله لوتشوفين زبال ويكسر خاطرك انك تحبينه
ذوق:يالله انتي دائم كذا ماعندك مشاعر
لوجين : ياماما انا بعد وفاة احمد الله يرحمه قفلت هذا ( تاشر على قلبها ) ودفنت مفتاحه بقبره
ذوق: الله يرحمه ...بس يالوجين الحياه ماشيه ولازم
قاطعتها لوجين بانفعال : مافي احد بهذي الدنيا مثل احمد الله يرحمه ..الناس كلها بكفه وهو بكفه
ذوق: الله يرحمه
كانت تبغى تنبهها ان احمد مات ولمتى هي عايشه على ذكراه
لوجين : المهم شكل بعض الناس ههههههه زعلانين
ذوق: من
لوجين: شوفي الالجوري ماده بوزها شبر...
ذوق: صدق ان ماعندها سالفه.. اكيد على نواره
لوجين: ليكون حبيبها طنشها
ذوق ضربت لوجين على راسها : شكل الكروسان اليابس طير مخك
لوجين: هههههه
لوجين توها بتتكلم الاالدكتور اعلن نهاية المحاضره
نواره والجوريي والبندري رحو ركض ل لوجين وذوق .. وعطلوا الشباب عن الطلعه
البندري: ليه تاخرتوا
لوجين: اسكتي نشب فينا واحد يعرف ذوق

مسفر: ابعدوا نبغى نعدي
لوجين مقهوره منه من قبل شوي
لوجين : عدي من الجهه الثانيه
طلال بعصبيه: كيف يعني ناخذ لفه كامله علشانكم
البندري والالجوري بعدوا بقت العربجيه نواره
نواره : حركه محنا متحركين
طلال مر بجنب نواره بكل وقاحه صار قريب منها بسرعه بعدت
طلال: لاتقولين كلام مانتي قده
نزلوا بعده وليد ومسفر
لوجين عصبت : من هذا مفكر حاله رافع خشته على شنو
طلعوا البنات للكفتاريا
ذوق تحط ايدها على راسها : خلاص راسي يعورني من كثر التفكير
البندري: وش اللي تفكرين فيه
ذوق: سلامتك
وناظرت لوجين نظرات لها معنى
لوجين : انتم افطروا وانا بتمشى
الجوري: بلا حركات خايسه واجلسوا هذا علي وسعيد وحمدان على وصول
ذوق:يوه مشتاقه لهم
علي كويتي وسعيد وحمدان امارتين تعرفوا عليهم البنات بس علاقه بالجامعه وعلاقه سطحيه مره
البندري: وانا مالي خلقهم جد .... لوجين بروح معك
راحوا لوجين والبندري يتمشون
نواره: ياحليها البندري موصله معها من سعيد
الجوري: هي مب قالت له ماتحبه
نواره: وين يفهم هذا لوح
الجوري: حرام والله انه حبيب وراعي فزعات
نواره: بس نصاب ومايفهم
الالجوري : اسكتي هذا هم جاءو
ذوق طول الوقت ساكته وتناظر بالكرت تحس ان صاحب هذا الكرت بيغير حياتها (فيصل محمد التركي ...يالله ماسمعت بهذا الاسم من قبل اصلا اول مره اسم بعايله التركي ... مالت علي 3سنوات ونص ببريطانيا نستني جيراننا )
****************************** ********
طلال: شباب شوفوا المراءه الهره تتمشى مع صاحبتها
مسفر: ياكرهها هذي ماتنطاق مانزلت لي من زور اسمها عكس اخلاقها
وليد :اصلا السعوديات اذا سافروا بره ماينطاقون
طلال: انت شوف كيف بدائين وهمج لابسه غطاء على راسها ( يقصد البندري )
مسفر: بالعكس الغطى عزه لهم
طلال: تكفى بلا كلام كتب
ومثل كل مره يختلفون مسفر و وليد مع طلال على الحجاب
راما باللبناني : هاي شباب كيفكون
لشباب : تمام
راما : شو مسفر بينتك زعلان
وليد : مثل كل مره مع طلال
( بعد الترجمه )
مادلين لبريطانيه ::لماذا هذا الاختلاف
طلال: ان مسفر لايوايدني بان غطاء الراس اللذي يرتدينه العربيات تخلف
مادلين: انه حرية شخصيه برايي
مسفر: حتى الكافره تفهم اكثر منك
وليد: ههههههه لو تفهم عليك اقتلتك
مسفر: ماعلي منها
راما: انا كمان بحسوا تخلف ورجعيه
وليد عصب لانه مايطيق راما : اذا هذا تخلف مالت على التطور اللي تحكون عنه ... الا بسالك
انتي وش دياتك..؟؟
راما: مسلمي اكيد
وليد: وين الاسلام وش يثبت لي انك مسلمه
راما : امي وبيي مسلمين
وليد: بس الاسلام ياشاطره ...حجاب صلاة قران مو
مسفر حس ان وليد عصبيته مالها ممبرر : خلاص وليد مايستاهل الموضوع كل هذي العصبيه
طلال: صح عصبيتك مالها مبرر
وليد: غيرتي على ديني مالها مبرر
وقام عنهم معصب
( بعد الترجمه )
مادلين : مالذي يحدث مابكم .. ؟؟
طلال: لاشياء
مسفر: يله عازمكم على حسابي
طلال : بعد مانطلع لان المحاضره بتبدا
***********

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

2 رد: سعوديات في بريطانيا في الخميس مايو 26, 2011 2:59 am

داخل الكلاس بالمحاضره الثانيه
الجوري: لوجين الهبله ناويه على نفسها دائم تتاخر
نواره: هذا المره معها البندري يعني احلمي يحسوا بالوقت
علي بلهجه كويتيه : تهقون بتتاخر نبى نسلم عليها
الالجوري :بروح اناديهم
ذوق: وع شوفوا دخلوا العله
سعيد بالاماراتي: من هذولاء
نواره: ماعليك منهم
طلعت الالجوري تدور صديقاتها وكانت ماسكه الجوال تناظر فيه تدور اسمهم علشان تدق فجاءه الا صدمة بشي قوي وطاحت وطاح وليد معها على الدرج ..تقلبوا اثنينهم ....
الالجوري وهي تقوم عنه لانها صارت عليه تقربيا :آه ..
قامت بسرعه وهي ذايبه من الحياء ودقات قلبها قويه
وليد بارتباك : ..ههههههه سوري
...رفعت راسها متفشله وجهها احمر
الالجوري : ههههههه ...اوه اسفه
وليد ارتبك زياده من ضحكتها : لاعادي مافي مشاكل
قاموا عن الارض وهم يضحكون ضحك هستيري على طيحتهم
الالجوري عرفته : هههههههه ...انت معنا بالكلاس صح
وليد مد ايده : معك وليد
الالجوري مامدت ايدها : تشرفت
وليد عجبته حركتها ماتصافحه : من معي
الجوري: الجوري
وليد ( سبحان من خلقها اسم على مسمى) : تشرفت
الجوري: فرصه سعيده ..( تاشر على الارض اللي طاحوا عليها وتبتسم ) ترى المحاضره بتبدا
وليد: وانتي مراح تحضرين
الجوري: بحضر بس ... عندي شغله بسويها وبجي
******************
لوجين : وع وش عندها الالجوري مع هذي الاشكال
البندري: مادري
لوجين: تعالي نروح لها .....هاي
وليد مشى عنهم
الالجوري : يله المحاضره
لوجين: مع وجهه بناكله ..وانتي وش عندك مع حثالة البشر
الجوري: اقشر ربيان يعني وش عندي يسالني عن وقت المحاضر
البندري: يله قبل لاتبداء المحاضره
*********
دخل وليد سرحان بعد الربكه اللي صارت له مع الجوري
طلال: توقعتك ماتجي
وليد بسرحان : ليه بزر ازعل وماحضر
مسفر: آفا .... ولود ( دلع وليد ) زعلان
وليد: كنت زعلان بس جاء من ينسيني
دخلوا البندري والالجوري ولوجين المدرج
مسفر: كملت
وليد يناظر الالجوري بابتسامه... الالجوري مالفت لعنده من الفشيله
طلال: انتبه لاينشق حلقك
وليد:هههههههههه كل تبن
مسفر: تتبسم لمين
طلال: للي واقفه مع الجوري.. اللي عيونها زرقاء
وليد: بال متى امداك تقز
طلال: عيونها مره واضحه
مسفر: هذا سعوديه
وليد بسرعه: ايوه ...
طلال ومسفر ناظروا بعض وضحكوا
راح علي بسرعه للوجين يسلم عليها .........مد ايده وباسها مع خدها خد بخد
مسفر وطلال ووليد؟؟؟؟؟؟؟؟
مسفر: هذا اخرت سفر السعوديات لدراسه
طلال يتريق: وشفيك ياعمي خليك كول هذا البوي فرند حقها
وليد : هذا واضح عليها رايحه فيها
مسفر:كلهم
وليد: لا المحجبات شكلهم محترمات
يقصد الجوري
طلال: قالت شنو قافلته بمفتاح قلبها
مسفر:ههههه بس جسمها لا
وليد: هذا التطور اللي تتكلمون عنه
************
لوجين بخاطرها : وع هذا الغثاء علوي شيبغى ياربي فكني منه .. ياكرهي له .. متى يضف وجهه : الحمدلله وانت كيفك
علي: تمام
البندري حست فيها لانها منغثه من سعيد : جاء الدكتور روحوا هاللحين
علي: اوكيه اشوفك بعد المحاضره
لوجين: والله ودي بس انت عارف تعبانه من امس مانمت
علي: اوكيه عيل باجر بااي
لوجين بعد ماطلعوا : كان ودي اقوله بكره انا ميته
البنات:هههههههههه
نواره:مساكين والله انتي والبندري..الله باليكم بغثى

طلال يتامل نواره اللي تصرفاتها عربجيه يحس انها تذكره بحد بس مين ماهو عارف ... (ايوه تذكرني بولد عمي راكان ..) ابتسم وهو يتذكر راكان خويه وصديق عمره وحياته كلها اللي مايصدق تجي الاجازه علشان يطير له قطر ...
بعد المحاضره البنات رجعوا لشقه هلكانات من الدوام
داخل غرفة البندري وذوق
ذوق وهي على سريرها : ودي انوم وماقوم
البندري: وش اقول انا وانا اللي مواصله
ذوق: محد قالك
البندري: مسكينه لوجين جاءها ربو امس بالليل وماقدرت تنام
ذوق بصوت كله نوم: هي كل يوم كذا
البندري: مسكينه تكسر الخاطر
ذوق ماردت عليها لانها راحت في النوم
البندري: وجع ان شاء الله احترميني على الاقل
قالت كذا وراحت بسابع نومه

*************************
الالجوري شبعانه نوم ..تمددت على الكنبه اللي بالصاله تريح جسمها
لوجين : وشفيك مانمتي
الجوري: مافيني النوم
لوجين: بلا خرابيط وروحي نامي ورانا سهره اليوم
الجوري: اتحدى اذا قمتوا من النوم قبل 1لساعه وحده انتم ماوراكم سهرات
لوجين: دامك عارفه قولي لي وش سرحانه فيه
الالجوري قالت للوجين كل اللي صار مع وليد وقالت لها عن احساسها
الجوري: لما جئت عينه بعيني بالمحاضره استحيت
لوجين : هههههههه هذا اول يوم نداوم فيه وصار لك كذا صدق سعوديات ماشافوا خير
الجوري: كلي تبن انا الغلطانه اللي اقولك
لوجين:هههه لا امزح ...( بجد) عادي شي طبيعي تحسين كذا لانك لحد هاللحين متاثره من قربه منك ..بس مجرد ماتنامين بتصحي راح التاثير
الجوري: ههههههه معك حق احس اني سخيفه ...
لوجين: لامو سخافه ..ماتدرين يمكن تخاوين وليد وتتركي هذا حمدان اللي مليتي منه
الجوري: وانتي صادقه مليت منه هذا اول مره اسويها نص سنه مع واحد
لوجين : مابقى الا اربع شهور وترتاحي من هذولا كلهم وترجعي لسعوديه
الجوري: وانتي صادقه ...روحي نامي ( تصارخ) مافينيييييييييييي نوم
لوجين : دام مافيك النوم اذا ماعليك امر تروحي للبنك اليوم وت
قاطعتها الالجوري باعتراض : لا فيني النوم وبدخل انام
لوجين : يلعن النذاله
الجوري: يلعن النذاله ..ايش هذا الاسلوب انا اشك انك عشتي في السعوديه
لوجين : والله 10 سنين والله
الجوري: الله يخلي الداد شيخه والدادا موضي هم اللي سعودوك
لوجين: الله يرحمها دادا شيخه..ومشتاقه لدادا موضي ...تصدقين احيانا استغرب كيف اتكلم بهذي الطلاقه يمكن لاني لحد الثانوي درست بمدارس عربيه
الجوري: تعرفين اشياء عن السعوديه حنا اللي عايشين فيها مانعرفها
لوجين : الله يخلي نواره قاموس متنقل ومن دجاتي لسعوديه عرفت اسلوب الدفاشه ( تثاوبت فيها النوم ) شكللك مطوله تصبحين على خير
الجوري: ههههههههه وانتي من اهله
***********************
تحت المويه البارده اختلطت دموعها مع المويه ...
نواره بخاطرها:اليوم شفته آه ياقلبي مر من قدامي ولاكانه يعرفني ..مر ماسك ايدها ..ليه ياخالد ليه كذبت علي ..ليه وهمتني بحبك
دقت عليها الالجوري الباب : نواره ..
نواره بصوت مبحوح : نعم
الجوري: وصل المطعم
نواره يبن دموعها : مابغى شي
الالجوري قرصها قلبها : طيب اطلعي
نواره: مابغى
الجوري: نواره .......افتحي الباب
نواره: اتركيني لوحدي
الالجوري تاكدت ان فيها شي : النوري تكفين علشان خاطري افتحي
اللبست نواره الروب وفتحت الباب
الجوري: ليه تبكين
ضمت نواره الالجوري وهي مبلله
نواره: شفته يا الجوري شفته
الالجوري بعصبيه : خالد
ارفعت نواره راسها : ايوه كان ماسك ايدها ومشي قدامي ولاكانه يعرفني
الالجوري وهي تجلس نواره على السرير : اللي باعك يانوري بيعيه
نواره: بس انا احبه
ا لالجوري بقسوه: بس هو متزوج ونساك
نواره شهقت بين دموعها : مانساني قالي احبك كنت اشوف بعيونه الحب ياالالجوري
الجوري: انتي قلتيها كنتي وهاللحين هو لغيرك
نواره بكرامه مجروحه : اهله غصبوه على بنت عمه ..هومايبغاها يبغاني انا ..انا عشت معه سنتين
الالجوري : اغصبوه والا ماغصبوه هو هاللحين مع مين...؟؟ هو قدام الناس يمسك ايد مين ؟؟...
نواره نزلت راسها وقالت باستسلام : معها هي
الالجوري ترفع راس صاحبتها : لا يانواره لا خالد ولاعشره من امثاله ينزلون هالراس ..
نواره بعجز وياس تهمس: احبه ..
وتاشر على العرق اللي بالمفصل بين ذراعها وكفها : وهذا مانبض لغيره
الالجوري عورها قلبها على حال صديقتها :لا يا نواره لا بينبض لغيره
نواره حست انها مهما تتكلم مراح تفهمها :تصبحي على خير
الالجوري : انتي نامي هاللحين والله يعلم وش منتظرك بكره
نواره تمددت وغطت نفسها ..تحس بالبرد والغربه ..غربتها صارت غربتين ..
تذكرت خالد وهو يقولها : انا معك ماحس بالغربه لانك كل هلي وناسي
زاد بكيها ..طلعت الالجوري من الغرفه تحس ان نواره محتاجه تبكي وتجلس لوحدها
بس سكرت الالجوري الباب صار بكيها شهقات ..تحس انها لحد هاللحين تشوف الموقف ..نواره واقفه عند سياره تبيع هوت دوق لانها ماكلت بالجامعه والبنات متقدمين .. وقف بجنبها واحد ارفعت راسها ريحة عطره مو غريبه الصوت مو غريب صوت ينبض قلبها طبول اذا سمعته ..قلبها ماخانها خالد واقف معطيها ظهره وبجنبه وحده محجبه
خالد : حبيبتي تبغيها مع خردل او بدون
طاحت السندويشه .....حبيبتي سمعتها كثير من صوته بس هذي لمره غير اسمعتها كانت لغيرها
اللي بجنبه واكيد انهاساره زوجته :ايوه حياتي مع خردل
خالد يدور على الخردل اللي كلن بيد نواره مع ان السندويشه بالارض
اشرت له ساره على نواره : معها
لف خالد مبتسم شافها اختفت ابتسامته .. نواره عيونها مغرقه دموع ... وخالد مركز على عينها ..ناظرته تدور الحب القديم تدور اللهفه والشوق اللي كانت تشوفهم اذا كانت قربه ..مع الاسف مالقت الا الاسف والشفقه والاحتقار بعينه
خالد: ممكن
يناظر الخردل هروب من نظراتها
نواره ( تستاذن تستاذن مني ياخالد بعد ماكنا روح وحده بجسدين مافي فرق بيننا تستاذن ..افا ياخالد هنت عليك سنين تبيعهم كذا ...هي اخذت مني يعني مراح تاخذ الخردل )
بايد مرتجفه مدت الخردل لخالد ... حست برجفة ايده وهو ياخذها وهمس : اسف
يمكن هي تتوهم كلمته اكيد تتوهم لانه بسرعه لف على زوجته ساره وضحك معها
خالد: سوير مشينا
ساره: اوكيه حياتي
مسك ايدها بيده ومشى قدامها ..
زاد بكيها وهي تتذكر شكلهم وهم يروحون .... فجاءه لف عليها من بعيد وبتردد رفع ايده بايونزلها بسرعه كانه ندم ..او داس على مشاعره

قله اللي وصلني منه يكفيني عمر
كيف يبرى طعن سكين الغدر
قله كان لي عنده قدر
لا تلاقينا امام الناس يسلم
لا يبين لأي حد اني متألم
لا يخلينا حكاية
كفايه ماجرى منه كفاية
قله حلله ربي وباحه
اللي ماعرفت الا جراحه
هان قلبي واستباحه
دان لي والجرم حبه
قله وفقه ربي بغيري
واني رحت في شري وخيري
له مصيره ولي مصيري
لا يعلقني بدربه



***********************
الفصل الخامس
عند شقة الشباب
مسفر متكشخ بيطلع الا بدخلت بشار وفيصل
فيصل: على وين العزم ان شاء الله
مسفر: بروح اشتري للاختي فستان وارسله طرد.... قرب عرسها

بشار: والله قهر ماتحضر عرس اختك

مسفر بقهر: مو بس قهر الا هنا ( ياشر على رقبته ) في غصه ..دلوعتي بتتزوج وانا ماكل تبن وجالس هنا

فيصل : لاتتغيب عن المحاضرات وقبل العرس بيوم سافر وغيب

مسفر: مابه غير كذا ..يله شباب بالاذن

بعد ماطلع مسفر

فيصل: اقول بشار بلا ذكاء زايد وتقول لمسفر عن ذوق

بشار : ليه خايف منه

فيصل: لا بس مبادئه كثير

سمعوا صوت المفتاح ودخل طلال

طلال : هلا شباب من متى وانتم هنا

فيصل: من قبل لاتنولد

طلال: ياثقل دمك ...

فيصل: طلول ابغاك بسالفه

طلال : سم

بشار: يله عن اذنكم ..
فيصل: وين انت تعرف السالفه

بشار:ههههههههه على بالك ذرابه مني بطلع لا ياعم برقد
طلال:ههههههه وانا اقول من متى بشار ذرب
فيصل: لا حرام عليك فديت هل لكويت كلهم ذرابه وسنع
بشار : تسلم ..يله تصبحون على خير
طلال وفيصل : وانت من اهله
طلال: هلا فيصل سم
فيصل: اليوم اليوم بس اقدر انوم
طلال: كيف
فيصل حكى لطلال كل شي وعن خططه وافكاره وعن البنت اللي بينتقم منها
طلال: ليكون قصد ذوق عبدالعزيز ال00000
فيص: ايوه ذوق ..تعرفها
طلال: معي بالكلاس
فيصل : بالله .......( ابتسم) حلو
وطبعا بدوا يحطون الخطط الشيطانيه ...وذوق ياغافلين لكم الله ماتدري وش مخبيه لها الايام
...رجع فيصل من السوق لانه ماحصل شي حلو يستاهل اخته ....وقرر يطلع لسوق مره ثانيه بوقت ثاني
************
المغرب
طلعوا ذوق والبندري للحديقه علشان رياضه
..اما لوجين بالبيت لان الربو زائد عليها وماقدرت تنوم طول اليوم ....لحد ماراحت لمستشفى ورجعت هلكانه
لوجين وهي على سريرها تتامل غرفتها ودمعتها محبوسه بعينها ..(مشتاقه لدادا موضي ...الله يسامحك يا ذوق ..جرحتيني من غير ماتحسي ...آآه لوعندي مثل ابوك والله ماتركه لوعلى حساب مستقبلي .... )
نزلت دموعها حاره حرقت خدها
( اب ... ماعرف معنى هذي الكلمه بقاموسي ....ابيع الدنيا ومافيها لو ابتسامه اوبوسه بسيطه على خدي منه
..بس مره احس ان عندي اب وانه عايش علشاني ..
رمت الادويه من الطاوله للارض: اكرهك واكره فلوسك ..مابغاها ماحتاجها محتاجتك انت ..
بكت بانفاس متقطعه مع تنفسها الصعب ..كانت تتنفس من فمها
لوجين ابوها مستثمر كبير ببريطانيا والسعوديه... هي بنته الوحيده ..كان مايبغاها لما حملت امها فيها وقرروا يتخلصون منها لكن الله كتب لها تعيش ولكن مع الاسف صار عندها ضيق تنفس مايجيها الا اذا تضايقت ..ماتت امها لان الحبوب اللي استخدمتها تسقط فيها لوجين اثرت على صحتها وماقدروا يسعفونها ...سبحان الله كانت تبغى تموت بنتها ماتت هي ....
اب لوجين رماها عند المربيات وكانوا عجوزتين سعوديات احن عليها من نفسها ..كانت دلوعتهم وحبيبت قلبهم ماتت الداد شيخه وهي بال16 من عمرها ..بعدها زاد تعلقها بموضي خافت تفقدها ..لكن موضي ارجعت مره ثانيه لسعوديه وتركت لوجين لانها صارت ب18 ..لوجين معتمده على نفسها لحد ال20 سنه
يعني ثلاث سنوات اعتمدت فيهم على نفسها ... هذي نص الحقيقه هي تعرفت على احمد قبل سنه من سفر الداد موضي علشان كذا تطمنت عليها موضي مع خطيبها احمد اللي كان واضح انه يحبها

***************
ذوق بعد ماخلصوا ركض : بجرب ادق عليهم
البندري: راعي فرق التوقيت ..اخاف يخترون عندهم الفجر هاللحين
ذوق: بس انا مشتاقه لبابا ..ياالله ماهقيت اني احبه كذا
البندري:هههه شي طبيعي
ذوق: اول مره ابعد عنه كذا فكرت ان السالفه وقت وبنسى بس كل يوم اام واتمنى اصحى بغرفتي ببيت ابوي
البندري:ههههههه تبالغين
ذوق: ماحد يفهمني
البندري: اسمعي ترى برسل لهلك يجيون ياخذونك ..اذا ماسكتي
ذوق: هههههه اوكيه شكلي غثيتكم
البندري: لا عادي ...تصدقين ماجلست مع الالجوري تقريبا يومين ..احس اني مشتاقه لها
ذوق: مشاء الله انتي والالجوري مره مع بعض
البندري: هذي اخت دنيا الله لايخليني منها
ذوق: امين ..وماشتقتي لهلك
البندري: بيني وبينك اريح من مروه اختي وسوالفها ....ومن حمود اخوي وكاسه
ذوق: بس اكيد مشتاقه لهم
البندري تتنهد : مشتاقه لامي ..ودي اركض لها واضمها بحضني ...نفسي احس بانفاسها على وجهي
ذوق: الله يطمنك عليها
البندري : آه يا البندري نفسي اكسر قبضان السجن وادخل عليها واقولها يمه ...
ذوق : هي كم باقي لها وتخلص من السجن ..؟؟
البندري وهي تبلع ريقها وتمسك دموعها : اربع سنوات
ذوق: تقر عينك فيها ان شاء الله
البندري امها مسجونه بتهمة القتل ..وكان قتلها دفاع عن النفس لان زوجها حاول يقتلها بعد ماعتدى على اختها الصغيره ..وبعد التخفيف والمداولات صار لها 12 سنه مابقى لها الا 4 سنوات


نواره فتحت عينها الغرفه كلها ظلام ...مدت ايدها تتمدد ( يالله كل هذا نوم ,احس جسمي مكسر ) مر ببالها خالد, تحس بشوق له بعد ماشافته اليوم رجعت كل ذكريتها طوال السنتين معه ..كيف كان محسسها انها اميره اوملكه مايرضى عليها من الهواء الطاير يحبها ويداريها ...كل هذا طار من ابوه القاسي وعاداته القبيليه المتخلفه اللي مايرضى عنها شرع ولا دين ...( آه ياخالد داريه ان حبي لحد هاللحين ينبض بقلبك مع انه خف وانت تتوهم انه راح بس ماطاوعك قلبك الا تقولي باي .. الله يوفقك مع ساره ويارب تقدر تسعدك ) قالت هالكلام بقلبها علشان تتعود على فكرت تركه لها من قبل 6شهور بس كلن يمسك ايدها ويمشي قدام الناس بكل الفخر وهاللحين مايقدر يسلم عليها ..

سمعت صوت احد بالشقه (غريبه كل البنات طالعين ..من فيه )
قامت توضة وصلت وطلعت تشوف مين
لوجين متمدده على كنب الصاله تناظر التلفزيون ..قربت منها اكثر كانت لوجين بسابع نومه وبجنبه ادويتها واضح انها نامت بعد نوبة ربو
نواره: الله يشفيك يالوجين (غرقت عيونها ) مادري اذا تخرجنا وش بسوي من دونك ..لنتي بديره وانا بديره ..
لوجين فتحت عيونها : انتي هنا
نواره: بسم الله مانمتي
لوجين: لاجالسه احاول
نواره تاشر على الادويه : واضح ..
لوجين:هههههه عفست الصاله والله لاتعصب علي ذوق وصخت الصاله
جلست نواره بجنب لوجين ومسكت ايدها وبكل جديه : لجونه تعبانه ..لاحضت عليك ماتنامين بالفتره الاخير
لوجين: تتوهمين بس نومي صاير قليل
نواره: وش اللي شاغل باللك لاتقولين احمد ..لانها ماتمشي علي
لوجين تنهدت : مادري ..شايله هم اذا رحتوا لسعوديه وانا بجلس لوحدي بهذي الشقه
نواره تكابر وبكذب علشان تهدي لوجين: هاللحين هذا اللي حارم عيونك النوم .... الله اكبر من هنا ل4شهور يصير خير
لوجين نزلت دموعها : راحت توحشيني انتي والبنات
نواره نزلت دموعها غصب عنها : وانتي ياحياتي


احمد ربي اللي حط في دربي صديق ...
اضحك وسولف معه ...
ولاضاق بي الوقت والعمر طريح
بمزحه لي يوسعه

*********************

باليوم الثاني وبالجامعه داخل الكلاس بالتحديد
لوجين لابسه تنوره قصيره مره تفضح اكثر ماتستر وبلوزه نفس الشي تفضح اكثر ماتستر.... وفاتحه شعرها مع ان الجو بارد ..بس عناد لابوها تبغى تمرض وتدخل المستشفى علشان تموت
ذوق بهدوئها المعتاد : لا مالنا خلق نروح نجلس عند هذولاء
تقصد مسفر وطلال ووليد
لوجين بعناد : لا ..تعالوا نجلس قبالهم عناد في هذا مع خشته
جلسوا البنات قبال الشباب مثل امس لكن هذا المره الخمسه مع بعض ...والالجوري تتحاشى تناظر بوليد ومالفت عليهم ابد
مسفر: لاحول وش اللي جيبهم هذولا
وليد: ماعليك منهم
طلال وهو يناظر ذوق ويرفع صوته متعمد
طلال: هذا حبيبة فيصل اللي قالكم عنها امس
اللبنات لفوا على ذوق مستغربين
ذوق شكت انه يقصدها
وليد: اي حبيبه
طلال: ذوق اللي يحبها فيصل ...بنت جيرانهم حبه الاول والاخير
ذوق لفت عليه مستغربه هي سمعت اسمها والا لا
طلال وهو ياشر عليها : يسلم عليك فيصل
ذوق نربط لسانها من الصدمه
لوجين: الله يسلمه ..( لفت )جلسوا بنات
جلسوا البنت وذوق مستغربه وش يقصد..حبه الاول والاخير وش سالفت هذا فيصل ..ناظرت لوجين كانها تسالها وش السالفه ..لوجين بلغة العيون ..(طنشيه هذي حركات الشباب اذا يبغون يضبطون احد )
دخل علي و سعيد
علي وهو يقرب لعند لوجين
علي: صباح الخير
لوجين وهي تلف وجهها لجهة نواره بهمس تتريق : يمه قلبي بيوقف علي هنا
سمعها مسفر لانه يصير وراى نواره
نواره: هههههههههه
علي وهو يمد ورده للوجين : صباح الورد
لوجين تتصنع الابتسامه : صباح النور
وقامت باسته على خده : مشكور على الورده
علي يناظرها من فوق لتحت : طالعه قمر
لوجين وهي تجلس بغرور : اصلا انا من زمان قمر
سعيد: وانا اشهد
البنري:هههههههههه (( مسكينه لوجين شكل سعيد بيقلب عندها ويفكني ))
لوجين بدلع: لا علي يغار
نواره: يله فارقونا جاءت الدكتوره
طلعوا الاثنين
نواره : ورد وحركات
رمت لوجين الورده على الارض وداستها برجلها
اللكل:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ذوق: ليه حرام عليك
لوجين تبتسم: على باله بهذي الحركات البايخه بيملك
قلبي ...مااعاش ولاولدته امه اللي ينسيني احمد
البنات اسكتوا لانهم تعبوا معها
وليد بصوت مايسمعه البنات: هذي مو سهله
طلال:هههه مسكين مبسوط بوردته
مسفر : ياخي في ناس كذا بالدنيا ..ماينطاقون
وليد: مع هذا الاحمد يعطيني الوصفه قبل لايموت
طلال: هههههههه ماعليك منها كلام البنات كثير
نواره لفت على لوجين بعصبيه : ترضي احد يدوس على وردتك
لوجين : ماعليك منه نصاب بكره يرجع الكويت ويتزوج وينسى
نواره حز بخاطرها كلام لوجين تقصد خالد ..تعايرها بخالد
لوجين تحط ايدها على كتف نواره: النوري حياتي والله ماقصد
نواره تناظرها بعيون مغرقه : تعايريني بخالد
لوجين: لا والله ماقصد قسم بالله ..شدعوه النوري انا اعيارك انتي اختي للي ماجابتها امي
نواره : ابعدي عني .....
لوجين : لا النوريي كل شي ولا زعلك
نواره:...............

طلال: هذولا لبنات بلاء
مسفر: كل وحده وعندها واحد
طلال: ومن هذا خالد بعد
وليد: وانا اقول هذي شكلها ثقيله

لوجين: تعرفي اني ماقدر على زعلك ..خذي بلوزتي الخضراء وقفازاتي الحمراء بس لاتزعلين
نواره:هههههههههه يالهبله مازعلت ..صدقت
الدكتوره اللي كانت عليهم شديده مره فطردت نواره من غير نقاش ... بعدها بدقايق
بعد الترجمه
لوجين : هل تسمحين لي
الدكتوره: الى اين
لوجين: دورت المياه
الدكتوره :تفضلي
قامت لوجين تمشي على الدرج وعيون الشباب عليها ..
واحد لبناني : يلي تاصر تنوره تلحقها عيون الشباب
هي بحاله مغروره
البندري: معه حق بقولها لاتلبس كذا بالجامعه
الجوري: عادي حنا ببريطانيا
البندري: ببريطانيا اوكيه لكن نص الجامعه عرب من البعثات
الجوري: بهذي معك حق
ذوق: انا كلمتها عصبت وزعلت مني وقالت اذا انا ماشرفك لاتمشين معي
الجوري: انتم وش فيكم... لوجين بنت بريطانيا طول عمرها هنا
(الشباب ارهفوا السمع يبغوا يعرف شالسالفه )
البندري: احيانا ماتعجبني تصرفاتها تبوس الرجال كانه عادي
ذوق خذت جانب الدفاع كالعاده : حرام عليكم تتكلمون عنها كانها وقحه
الجوري: لا والله اموت فيها ومارضى عليها ولاني احبها مابغى حد يتكلم عليها
البندري:والله لو عندي فلوسها ..وماجلست بالسعوديه الا 10 سنين ..كان عشت على كيفي
ذوق: هذا انا عندي مثل فلوسها تقريبا وماصرت مثلها
مسفر : لو سمحتوا
لفوا عليه مستغربين
مسفر: محنا قادرين نركز
سكتوا البنات ..لوان نواره او لوجين هنا كان لعنوا والديه وعندوا لكن الثلاثي المسالم سكت
طلال ووليد ودهم يذبحون مسفر زاد فضولهم يبغوا يعرفوا وش سالفة هذولا البنات ... وش فلوسه اللي يحكون عنها

دقت لوجين الباب ودخلت وهي متحمسه اول ماجلست
لوجين: تخيلوا من كلمني
البنات : من ؟؟
لوجين : لميس وتقول انها ملكت...يالله اخير بتتزوج عبدالرحمن ...
ذوق: عبدالرحمن؟؟؟؟ههههههه واخيرا
البندري: يعني توجوا حبهم ..بالزواج
لوجين : يالله فرحت لها لازم اسويلها هديه ...مميزه
ذوق: في شي ببالك
لوجين : اكيد اليوم بشتريلها
الجوري: شنو
لوجين لفت عنهم : مفاجاءه
الجوري: بدت المصاخه
الدكتوره عصبت وهددتهم يطلعوا كلهم بره
سكتوا ووقت ذكر الاسماء
مسفر ركز على اسم لوجين الكامل
لوجين راشد الكاسر
الكاسر الشباب ناظروا بعض معقوله هذي الشخصيه اللي تترز في التلفزيون والجرايد واللي اشهر من نار على علم في السعوديه ..رجل الاعمال المشهور.... بنته معهم
طلعوا كل اللي بالقاعه ومابقى الا وليد ومسفر وذوق ولوجين
وليد: والله ماصدق
مسفر بهمس: اسكت لاتسمعك
وليد: والله مافوت الفرصه هذا الكاسر
وقبل لايطلعون ذوق ولوجين
وليد: لوسمحتي انسه لوجين
لوجين مستغربه : خير ؟؟
وليد: انتي بنت راشد حمود الكاسر والا تشابه اسماء
لوجين فهمت قصده وضحكت على تعابير وجهه المصدومه :ههههه لا
مسفر : يعني راشد الكاسر غير رجل الاعمال راشد حمود الكاسر
لوجين ماحبت مسفر من اول ماشافته : الا انا بنته وماعنده عيال غيري
مسفر : بس ماسمعنا ان عنده عيال
لوجين: ليه انت تعرفه ؟؟؟
وليد: وفي احد بالمملكه مايعرفه
هي داريه ان ابوها مشهور بس حبت تستهبل
لوجين : ولاتقولوا انكم تعرفون حمود ولد عمي
وليد: الا نعرفه
لوجين: هذا زوجي
ذوق ناظرت لوجين مستغربه
وليد: متزوجه
لوجين: لا بالمستقبل بيكون زوجي
مسفر: الله يهنيك اذا هذا الاصلع زوجك
لوجين تنرفزت : اصلع ؟؟؟
ذوق: وش فيك ماذكرتيه اللي هذاك اليوم شفناه بالبنك مع ابو ك
لوجين فتحت فمها : هذا حمود على بالي بادي قارد
وليد : ليه انتي ماتعرفينه
لوجين تفشلت : لا ..في سوال ثاني
مسفر عطاها نظره من فوق لتحت : لا ..سلامتك
لوجين خافت من نظرته طلعت بسرعه مع ذوق
مسفر وهو سرحان: يلعن بو الحلا من قريب احلى
وليد: عليها عيون وساع تذبح ..صدق لاقالوا جمال ودلال ومال
مسفر: وقلة اخلاق
صحت لوجين من النوم ..وريحة مسك وصلت لانفها غريبه وش هالريحه الزينه فتحت عيونه بكسل شافت غرفتها نظيفه ..استغربت جلست تناظر باقي الغرفه كل شي نظيف ويلمع ( غريبه من منظفها اليوم الجمعه جئت الخدامه ..لا والله اليوم الاثنين ...)نزلت من السرير ولبست شبشبها تبغى تطلع تسال البنات وش الحكايه ..رفعت راسها على الطاوله اللي ترمي كتبها ولاب توبها فيها شافت هديه كبيره غرض الطاوله ومغلفه بتغليف شفاف بين الصندوق الكبير المفتوح واللي بزاويته دبدوب كبير وماسك عطر ماركة ( ايف سان لوران ...اسمه سينما ) كان العطر اكبر حجم مثل اللي يحطونهم للعلان وعلى الزاويه الثانيه صورة الشله بدون لوجين .. ومقابله علبة صغيره فيها خاتم ذهب مو الالماس ذهب وفيه ساعه تبرق الالماس ومنثور على ارضيته ورد عنابي ووردي ..وفي ظرف كبير على الهديه
فتحت لوجين بلهفه ودموعها تنزل منها ...
مكتوب داخل الورقه المعطره
{ هااااااااااااي
كل سنه وانتي سالمه عقبال مليون سنه شلللللللة مانشستر ....
(لوجين تذكرت ان اليوم عيد ميلادها ..يالله صديقاتها ذاكرين ..كملت قرايه )
احم احم انا نواره وقررت اكتب بخط ايدي بدال الكمبيوتر ..خبرك ماودي اخسر حبر
( ابتسمت لوجين على خبال نواره اللي ما يخلص )
اليوم بس اليوم شهدت البشريه كلها انولاد اجمل مخلوقه على الارض ... حياتي لجونه تعرفين ماعرف اصفصف كلام سنع والذرابه تعافني .... بس اللي حبيت اقوله انك اغلى انسانه مرت علي بحياتي كلها وانك كل حياتي صحيح اني احب بنات شلة مانشستر بس الله يعلم وش مكانتك عندي ... احترت وش اجيب لك هديه وحبيت انها تكون مميزه بالحيل لان حنا باخر سنه ...لا لاتبكين داريه انك بتبكين صاحبتي واعرفك وفري دموعك لليل ههههههههه داريه ثقيلة دم ..هذا الهديه من الشله كلها احترنا وش نهديك وقررنا نسويها مشتتركه ياويلك اذا ستخدمتي العطر هههههههههه وشرايك بحجمه طلبته مخصوص ...باااااي البنات بيذبحوني وكل سنه وقلبي ان شاء الله بخير
ملاحضه : ارتجف وانا اكتب لك بس لاتفكري اني بكيت
ابتسمت لوجين بين دموعها اكيد كانت تبكي نواره تحب تبين انها قويه عكس مشاعرها
( كانت الورقه كبيره وفيها كلام بالكمبيوتر بعده مجال لخط كل بنت وبالاخير صورة كل وحده منهم ..)
وهذي صوتي قبل 5 سنوات علشان ابين اصغر واحلى
وتحت صورة نواره مكتوب : وشرايك بالصوره اذبح صح
مرحبا انا ذوق
لجونه اليوم هذا نفسه اليوم اللي تعرفت عليك فيه قبل 3 سنوات كنتي بالصالون تستعدين للحفل وانا كنت طفشانه ورايحه كذا ..تذكرين لما فكرتيني اشتغل هنا وقلتيلي : انتي روحي جيب لي كافي
ماادريت ان هذي الكلمه من البنت اللي حبيتها وصارت صاحبتي وحبيبتي واختي وامي ....
فديت وقتن حط في دربي "صديق "...
واحدن يضحك معي واضحك "معه" ...
واحدن لاصار وسط القلب "ضيق"
بالسوالف والمزايح " وسعه "
وان حكى باسلوبه العذب " الرقيق "
يسره من الجوف قلبن "يسمعه " ..
اتمنى يالوجين انك ماتنسيني واني احتفل معك كل سنه
وهذي صورتي

السلام عليكم انا والبندري قررننا نكتب مع بعض خبرك حنا توم ههههههههه
البندري قالت لي اكتب لك قصديده او اغنيه بس انا حبيت يكون كلامنا غير فكتبتلك اول مره شفنا بعض كنا مانحبك ومانطيقك ونفكرك مغروره تذكرين لما دزيتك جد كنت هبله مادريت انك عسل واميره .... وانتي مع وجهك كان ابتسمتي وقلتي عادي لا لازم تتسببين ...هههههههههه تذكرين لما صرنا بالشقه مع بعض وانتي تقطعين المويه اذا دخلت وانا اعفس غرفتك الوصخه دائم ..امزح كلك على بعضك حلوه حتى اهمالك ونسيانك حلو ياحلى لجون ...
كل عام وانتي سالمه

آف مابغت الالجوري تعطيني القلم لزق فيها ...
كل علم وانتي بخير .........موووووووووووه بوسه علشانك
( طبعت بوسه حقيقيه بالورقه )
لاتقرفين الروج مو سهل غالي على قلبي اللي بست فيه ...
مادري وش كتب الحلوات خذوا كل الكلام اللي بخاطري وكتبوه بس انا بزيد عليه بكلمه اتمنى انها تعبر لك عن مشاعري وتوفيك حقك
احبك
وهذي صورتي انا والجوري.... انا احلى مو
على فكره وشرايك بالخاتم ..ذوقي انا وجوجو.. كان ودنا الماس بس الميزانيه لك عليها
مع تحيات :شلة منشستر
بكت لوجين فرح وحزن على صديقاتها اللي طول 3 سنوات ونص كانوا اقرب لها من روحها ونسوها كل وحدتها وحزنها ...عرفت معهم الاددب والاخلاق الحلوه اللي ماتربت عليها خذت من طباعهم كثير , حست انها سعوديه جد ..تعلمت منهم اشياء كثير ولا الف مدرس يعلمونها ...
طلعت من غرفتها ولبها يدق مشتاقه لصديقاتها صباحها هذا غير عن كل صباح جد قبل اربع سنوات انولدت من جديد...
لوجين بالبجامه والشبشب : بنات ..بنننننننننننات ...جوجو بندور نونو ذوقي ...بنات وينكم
مافي شي بالمطبخ بالصاله بغرفة نواره والبندري ..وذوق والالجوري ..
لوجين : وينهم
فجاءه من ورائها يرشون رشاش الثلج ..
: هابي بيرتي زيتويوا ...هابي بارتي زويتيوا
لوجين : ههههههههههههههههه
نواره: كل عام وانتي بخير
ضمتها
ولحقوها ذوق والبندري والالجوري لحد ماطاحوا كلهم فوق بعض
البنات :هههههههههههههه
لوجين : مشكورين ياقلبي
ذوق: ولو كم لجلج عندنا
لوجين نزلت دموعها : تسلمون
البندري: لا لا خليه لليل على قولت نواره
نواره: ايه والله ....بدون دموع ...لادموعه بعد اليوم مع جونسون
البنات ضحكوا وراحوا يستعدون للجامعه
*********************

بالجامعه
مع الايام صاروا الشباب والبنات شله او مجموعه وحده بحكم الدراسه والمحاضرات ..



وليد ونواره والالجوري ومسفر كانو جالسين يفطرون بالبريك
وليد : واللي يعافيك نواره لاتتفلسفين
نواره: والله متاكده قالت الدكتوره اخر تسليم الاربعاء
مسفر : انا سلمته
الالجوري : انت دافور من يجاريك
وليد: وانتي صادقه دودة كتب
الالجوري انبسطت انه ايدها ماتدري ليه
مسفر: لااله الا الله ...ذكروا الله
علي وسعيد كانو ماشين لعندهم
الالجوري : وع جائو الغثه
مسفر : علي بيبكي لوجين مو هنا
الالجوري ونواره ووليد:ههههههههههههههه
وليد: هذولا انا ماحبيتهم
نواره: يعني حنا اللي نحبهم والله علشان خاطر لوجين نعطيهم ووجه
علي سعيد: هاي
اللكل : هاي
علي : نواره وين لجونه
نواره: ماندري
سعيد : شخبارك جوجو
الالجوري : تمام
وليد عصب بداخله لان الاخ سعيد يكلم الالجوري غير عن اللكل يكلمها بحنان ...
سعيد: مانتي بمحتاجه شي
وليد: لا مشكور
اللكل لف عليه مستغرب ليه يرد هو ...
الالجوري : لا مو محتاجه شي
مسفر: تفضلوا ليه واقفين
علي : لامشكور بس كنا جايين للوجين
لوجين من ورائهم : وش فيها لوجين
علي انبسط: لجون
قرب منها وحط ايده على خصرها وقربها كانه ضامها : كل سنه وانتي سالمه
بااسها على خدها وعطاها علبه صغيره: عقبال مليون سنه
البندري ونواره ومسفر ووليد ماعجبهم الموقف وتوقعوا من لوجين ردت فعل عصبيه
لوجين ابتسمت : شكرا ...وانت سالم
نواره معصبه: علي .. لو سمحت احترم نفسك وبطل هذي الحركات
علي: نواره شفيك
نواره بنفاذ صبر : لوجين وقفيه عند حده لايتمادى
لوجين : عادي وش سوى
اللكل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوري: وش سوى ؟؟ كل هذا وش سوى ..انتم هيه مسلمين خافوا الله
علي: مافي شي يستاهل تعصبون جذيه
وليد: صدق ببريطانيا ...بس انتم عرب وخليجين
علي : ح
توه بينطق .. قاطعته نواره وهي تشوف وجه لوجين المنحرج
نواره: لو سمحتوا علي وسعيد ممكن تخلونا مع لوجين شوي
علي: اوكيه ...بااي لجونه

راحو علي وسعيد ومسفر ماتدخل لانه يعرف انه ماينزل للوجين من زور
الجوري: شفتي يالوجين صار يتمادى زمعك
نواره : ليه سكتي له
وليد: كان وقفتيه عند حده
لوجين اخيرا نطقت: بس انا عاجبني الوضع ذ
الالجوري : لا مو عاجبك لاتحاولين تنسين احمد على حساب نفسك
لوجين بس سمعت اسم احمد عصبت رمت الاغراض اللي جايبتها لهم على الارض: ماحد له دخل فيني. .
وليد ببرود وهدوء : بس انتي عايش معنا مو بغابه
لوجين وصلت معها : الالجوري مالك دخل باحمد وطلعوا من حياتي اذا ماكنت اشرف لهذي الدرجه
.وتركتهم معصبه ......نواره تووها تحس انها مفروض ماتحرجها قدام علي وسعيد ومسفر ووليد : يالله زعلت
الجوري: وانتي كان لازم تتليقفي
نواره: مادري ماحسيت انقهرت
وليد: كان مفروض احد يكلمها لان الشباب اذا شافو البنت كذا تماودوا
الجوري: نواره قومي كلميها
نواره: لا لاياشيخه وش ناويه علي
الجوري: المشكله اخاف يجيها الربو وشنطتها عندنا
وليد: اذا تبغوا انا اكلمها
الجوري: لاانت لا بتعصب عليك لانك كلمتها ... مسفر يروح يكلمها ويعطيها الدواء
مسفر: لا انا لا
نواره: ليه انت كنت ساكت وماراح تقولك شي
مسفر توه بينطق
الالجوري : خذ معك الشنطه اخاف يجيها الربو
مسفر: لا دوروا على احد غيري ...هي ماتطيقني ولا انا اطيقها
نواره: مو وقتك روح قبل لايصير لها شي
مسفر استسلم لان رفضه ماله مبرر ومو وقته جد
مشى يدورها : وينها هذي بعد
شافها جالسه عند شجره مسنده راسها ومغمضه عينها
تردد قبل لايروح ..
وقف عندها حط الشنطه على الاض
لوجين بهدوء وهي مغمضه : بليز نواره اذا جايه تتكلمين مالي خلق اللي فيني مكفيني
مسفر سكت ماعرف وش يقول
لوجين : انتي عارفه كلمت بابا امس
حطت راسها على رجلينها وصارت تبكي
مسفر توهق وش يسوي يخاف يتكلم وتعصب ويسكت وتعصب
لوجين على وضعيتها وبصوت يقطع الفلب وبتنفس صعب: قلتله بابا بكره اصير 21 سنه ..تدرين وش قالي ..
ياجعلك ماتبلغين ال22
وصارت تبكي وايدها ترتجف ..حتى شعرها صار يبكي معها ..
مسفر انصدم من كلامها ... معقوله ماتكون دلوعته معقوله ابوها يقولها كذا ...كسرت خاطره قرب لعندها
مسفر وهو يحط ايده على كتفها وبحنان : قومي اليوم عيد ميلادك مفروض ماتنزلي ولا دمعه
رفعت راسها مستغربه ..اخر شي توقعته مسفر ..ندمت انه سمعها
مسفر يكمل لها ويناظرها بعناد لنظراتها الندمانه : اليوم انكتب لك عمر جديد لازم تفرحي
لوجين تمسح دموعها بسرعه ..وقالت برتباك: فكرتك نواره
بعدت عنه ومشت
مسفر وهو يرفع شنطتها: لوجين ..لوجين
لوجين وقفت
مسفر وصل لعندها: شنطتك
لوجين: ايوه ..شكرا
مسفر: ولو حنا بالخدمه ..حاضرين لطيبين
لوجين مشت معه وبتردد وقفت وقف معها لفت عليه
مسفر ( يابوي هالعيون بحر ماهي بعيون)
لوجين: مسفر
مسفر: نعم
لوجين وهي تلعب بظافرها وتناظر بعييد اهم شي ماتناظر عينه : ياليت اللي سمعته مايعرف عنه احد
مسفر وقف يتاملها ( سبحان من خلقك آيه في الجمال) ومارد عليها ..ناظرته ليه مارد عليها مافهمت نظرته
لوجين : لهذي الدرجه صعبه عليك تسكت ..( انهارت بوحهه ).. ترى حتى انا ماطيقك بس علشان خاطر البنات اجلس معك
تركته ومشت
مسفر ( لحضه ماعطتني فرصه احكي.... يعني انا اللي طايقك وميت عليك ..على شنهو هذي مصدقه نفسها )
***************************
بالكلاس
لوجين طنشت الالجوري ونواره وجلست بعيد عن المجموعه
طلال : نادوا لوجين ليه جالسه بعيد
الجوري: لحد يكلمها لزعلت شينه
ذوق: لوجين زعلانه ليه ؟؟
قالت الالجوري كل اللي صار لذوق و البندري وطلال
ذوق: حراام عليك يانوري احرجتيها
البندري : انا بروح لها
مسفر : الله يعينكم عليها هذي كيف ستحملتوها
ذوق/ لاتتكلم عليها كذا... قلبها طيب ..وانتي البندري مب وقته تروحين لها
وبنص المحاضره جئت لوجين... نوبه متواصله من الكحه ..
بعد الترجمه
نواره: اذا سمحت يادكتور ان تخرج لانها مصابه بالربو

الدكتور ناظر لوجين وان وجهها احمر :لم يبقى الا وقت قليل على انتهى المحاضره ولكن تفضلي
طلعت نواره لعند لوجين ..لوجين رفعت شنطتها وبعدت ايد نواه عنها
لوجين وعيونها مغرقه من كثرت الكحه وبصوت عالي : ابعدي مابغى منك شي ..( لفت على المجموعه ) واذا انتم مايشرفكم تعرفون حتى انا مايشرفني
مافهموا كلامها الا العرب بالكلاس ...
طلعت واللكل سكت
وليد: لا شكلها جد شينه لزعلت
ذوق : ولاتعررف امها وابوها اذا زعلت
مسفر: كلامها قوي بصراحه
ذوق : الحقيها يانواره
طلعت نواره وراء لوجين
وليد: الالجوري ليكون انتيمثلها لازعلتي
الالجوري ابتسمت لانها فهمت غرض سواله / ليه تسال
وليد حس على نفسه : ها ولاشي بس
سكت ماحصل رد ...طلال كان كاشف مشاعره لجوري
طلال: يبغى يسوي احصائيات هههههههههه
البندري حست بالغيره من الالجوري لان وليد ماسالها ماتدري ليه وش سبب الغيره وعلى اي اساس : احس ان سوالك ماله داعي
****************
لوجين شربت مويه وخذت الدواء هدت شوي
نواره: حبيبتي لوجين ..زعلانه
مشت عنها وجاء ببالها شكل احمد يقولها وهي زعلانه
احمد :انتي انا واناانتي عمرك شفتي حد يزعل من نفسه
تذكرت لوجين احمد كانت طريقته في الكلام كذا ..كان حنون عليها حيل ويحبها من قلب ومايررضى على زعلها صدق انه ماكان صادق كثير لكن كان يهتم حتى وهو بالمستشفى وبيلفظ انفاسه الاخيره كان يقول لها:سامحيني .. سامحيني يالوجين
هي ماسكه ايده وتحس انها هي اللي تلفظ انفاسها الاخيره
(بعد الترجمه)
لوجين :مسموح يامن ملكت الروح
احمد وزاد تعرق جبينه وحمر وجهه وبردت ايده : الموعد الجنه يالوجين الموعد الجنه..القاك عند رب العباد ... و .... لفظ شهادته ومات
(آه يااحمد وينك انا شفت فيك كل اهلي للي مامره شفتهم شفت فيك امي اللي ماتبغاني ..... وابوي اللي يتمنى موتي.... واخوي اللي نحرمت منه.... واختى اللي مانخلقت.... وعمي اللي مادري عنه ....شفت فيك العالم كله.. كنت داريه بكذبك بس عاجبني ليه تروح وتتركني )
كانت سرحانه قربوا منها الشله وهي ماحست ...واضح عليها بعالم ثاني
طلال: لوجين
لوجين لفت كانت بتقول نعم قالت : احمد
اللكل صار يناظر بالثاني
لوجين انحرجت: خير شتبغون
البندري: حنا وش علينا تزعلين ..تعالي معنا
طلال: صح
وقفت لوجين بس مو علشان تمشي معهم لا علشان تتجه للجهه الثانيه : برروح للشقه مالي خلق محاضرات
وليد: وش عليك بنت الكاسر تدلعي
مسفر عطاه نظر اسكت
البندري: خذيني معك لشقه ..ابغ
لوجين: انا مو رايحه لشقه ..كلمة دادي وبروح اجهز للبارتي ..وكلكم معزومين ...
تركتهم وراحت ...
نواره: بعدي قلبها طيب لازم تعزمني ...
اللكل:ههههههههه
الالجوري :هبله اكيد ماتحتاجين عزومه
نواره : خساره فاتني السعودي مدير اعمال ابوها اكيد بتقابله خساره ...
طلال: اركضي وراها وشوفيه
نواره: تكلم الذكي ...زعلانه كيف الحقها
طلال يتريق عليها : والمزيون... بيفوتك
نواره بندم وتضرب فخذها بقهر : آه دايم احس ان لجونه عندها فوايد ...منه العوض وعليه العوض طار المزيون ....
وليد: وش قصة هذا المزيون
نواره بحماس : هذا واحد سعودي صغير و ماعليه كلام ملاك بالارض يصير مدير اعمال لوجين وهو وصلتها مع ابوها باي مكان تروحه يروح معها بس ماتشوفها الا بالمناسبات ...لو انا مكانها لزقت فيه بس هي الله يهديها مغروره
طلال: اكيد مو ازين مني
نواره: انت بنغالي قدامه
طلال: تخسين
{مسفر:ممكن اتكلم معليه باخذ سطور بسيطه من هذي القصه اتكلم فيها عن مشاعري اتجاه لوحين ....
شخصيه متقلبة المزاج يعني يوم تضحك.... يوم تزعل ....يوم تسكت ... يوم تروق ..مايتوقع الواحد بعد دقايق وش ممكن تسوي او تقول اول مره شفتها ماهتميت لها بعد كذا اقلقتني بحركاتها الخفيفة دم وشخصيتها المرحه مع مرور الايام صرت اشوف لجوانب الثانيه لشخصيتها...جوانب شينه مزاجييه اذا زعلت لاتطاق متسلطه ..مغروره .....لكن مع الاسف بعز غروها اشوف بعينها ضعفها وانكسارها ....ماعندها ضوابط مافي شي بحياتها خط احمر ...مشاعرها ثلج ماتهتم بمشاعر غيرها واقصد بكلام علي اللي واضح حبه لها من عيونه وانا بصراحه هذا الشخص اكرهه ...اما الجوانب الحلوه وفيه جد لهذا اللي عورت راسنا به احمد واحمد ماكانه ميت كانه عايش بيننا ومعنا هذا احمد الله يرحم هو سبب نظرة الانكسار بعينها ..لوتذكرون من دقايق وش قالت عن ابوها بصراحه مماتوقعت ان ابوها مايحبها هذا اللي فهمته والا انا غلطان..جيبو ا لي تفسير ثاني لكلامها
من هذا احمد اللي كل شهقه من صدرها تنطق باسمه ..
انا اذا تعلق الموضوق بلوجين احس بكره لها واتنرفز واحس انها مغروره وفلوسها هي اللي رازتها}
طلال : مسفر يله مانت بجاي معنا
مسفر: بجي
وبعد ماجلسوا
مسفر: وش قصة احمد
نواه: احمد خطيب لوجين
مسفر وطلال ووليد : خطيبها
نواره: ايوه الله يرحمه كان خاطبها لانه مات من 3 سنسين
الشباب : 3سنين ولحد هاللحين تحبه
الالجوري تكمل عن نواره: ايوه . ..وقبل زواجهم ب5 اسابيع صار له حادث بغابه طاح من شجره او شي مثل كذا ونقلوه للمستشفى لكنه مامات الا بعد يومين ...
ذوق: انا حبيته من حكيها عنه
نواره : وانا بعد شفته لكن ماجلست معه كثير كان حبيب وماعليه كلام ...تصوروا هو اللي علمها الصلاه
الشباب: الصلاه
مسفر: ليه ماكانت مسلمه
ذوق: هههههه شدعوه اكيد كانت مسلمه بس يعني من وهي عمرها 10 سنوات هنا وشغل مربيات اكيد ماتعرف الصلاه ..اذا فيه بالسعوديه ناس ماتعرف الصلاه كيف وهي هنا
طلال: وين امها
الجوري: ياحياتي من بعد ماطلعت من بطن امها بدقايق وهي يتيمة الام .... يعني امها ماتت وهي عاشت
البندري : اصلا امها م
قاطعتها ذوق: البندري ؟؟؟
البندري حطت ايدها على فمها: اوه نسيت ...خصوصيات
مسفر بنفاذ صبر : وهذا وهذا احمد وش قصته كان عايش هنا
البندري : انا بسكت
نواره : لا كان جاي سياحه مع اهله وتعرف عليها ..وعاش هنا وكانت تصرف عليه ودخلته الجامعه بفلوسها
وليد: بفلوسها ..هذا طمعان
نواره : لا حرام عليك ...كان كاتب شيكات على نفسه
البندري وماقدرت تمسك نفسها اكثر : ولوجين كانت تقطعهم وترميهم علشان مايصير على حبيبها اي شي يثبت انها تدفع له
طلال بتفكير: وابوها وينه من كل هذا
نواره:مسافر بس ... لو بغت لبن العصفور جابه لها
مسفر: دلوعته
البندري: شرايك بنته الوحيده وماعنده بهذي الدنيا الا هي
مسفر باعها : طيب تقدرون تجيبون صور هذا الاحمد
البنات استغربوا: ليه
طلال: ايه والله عندي فضول اشوفه
نواره: وع لاتتحمسون شين
مسفر: شين ؟؟
الجوري: ايوه عادي مره ..واصلا صورته بجردانها من اربع سنين
البندري : جردانها يعني بوكها
نواره: ولايهمك انا اجيبها وانا بنت ابوي
ذوق: وجع كيف
نوراه: نسيتوا بكل مكان في غرفتها له صوره اكيد ماراح تحس اذا اخذت وحده
مسفر والفضول بيقتله:خلاص بكره

**************

بالشقه عند الشباب
طلال: ياليت تحبني بنت بطره ...وتسكنني على حسابها وادرس على حسابها
مسفر:هههههههه
وليد : واضح ان هذا احمد كان يستقلها
مسفر: اكيد ...لان مافي سعودي بيحب بنت فلتانه وماعليها كبير
طلال: لاحرام ..مو لهذي الدرجه
وليد: انت ماشفت كيف باسها وضمها هذا علي تقول ماعاد الا ياكلها وهي تضحك له
مسفر: مسكينه مب داريه عن نيته
طلال: خساره كان صورتوهم
وليد: وحنا وش درانا انه بيضمها كذا
مسفر: تقهرني ..ترركت المجموعه يعني زعلانه
طلال: معها حق دامكم ماتشرفون انكم تعرفونها بتروح ..وبعدين احمدوا ربكم بنت الكاسر معكم
مسفر: تكفى ...جزمتي
وليد:ههههههه انت جزمته
مسفر: تخسى.....اذا كانت بتجيني فلوس وبترك بنتي او اختي كذا ملعون ابو الفلوس ياشيخ
طلال ووليد:هههههههههههه
طلال :هي تجي بالاول
وليد: خلونا نقوم ننام علشان حفلة لوجين
طلال: خل نشوف عيال الفلوس كيف يحتفلون بعيد ميلادهم
مسفر : ايه والله
طلال: ذكرتوني اقول لفيصل وبشار
******************



بشقة البنات


نواره : لوجين لاتصيرين ماصخه
لوجين : وش هذي ماصخه
الالجوري :ههههه مايعه خكريه
لوجين : بتعتذرون اعتذروا بالعربي
(بعد الترجمه )
نواره: ارجوك سامحيني لم اكن اقصد..رايت اليوم كيف اني احبك
لوجين ابتسمت :مسامحتك يالدبه
نواره:ههههههههههه هذا العشم والله
الجوري: ايوه كذا
نواره: كل هذا زعل وجعه
لوجين: علشان ماتتكلمون معي بهذا الموضوع مره ثانيه
ذوق: لانهم خايفين عليك
لوجين تلف وجهها: لحول
البنات يصرخون : لالالالالالا خلاص
لوجين:ههههههههه
الجوري: جهزي نفسك لجونه اليوم بنحتفل بعيد ميلادك
لوجين : بابا جهز لي كل شي كلمني قبل شوي وقال نروح ل....... وهناك مجهز كل شي
ذوق: ترى عزمنا على كيفنا
لوجين : عادي مش مشكله
لوجين كان ودها تسال مسفر بيجي بس خافت البنات يترجمونه شي ثاني
لوجين: حتى شباب المجموعه
نواره بخوف انها تعصب : ايوه ومسفر بعد
لوجين ببارتياح بس مابينت : اوكيه
نواره: ماعصبتي ..؟؟
لوجين : لا عادي ..ليه اعصب
ذوق: توقعناك تعصبي لانك ماتطيقي مسفر
لوجين بلا مبالاه: لا ماتفرق
*********************
بالحفله
كانوا البنات كاشخين وكانت القاعه كبيره بس تعبت
طبعا فيها اجانب وفيها عرب واغلب الكلاس موجود وحتى فيصل وبشار موجودين
طلال: الحفله عاديه توقعتها اكشخ
فيصل: ياعمي هذي ببريطانيا يعني البساطه بالاحتفال
مسفر : شوفوا البنات نادووا عليهم وانتم اسكتوا
ذوق وجهها صار احمر بس شافت فيصل ..ماتدري ليه تغير لونها
سلموا وجلسوا
نواره: وشرايكم بالبارتي
طلال: راشد الكاسر بيحضر
نواره: لا انقهرت كنت ابغى اشوفه وضبط معه يمكن ينوبنا من الخير جانب
طلال تعجبه نواره نفس تفكيره بس لو تترك هالحجاب ..والهذره الزايده
فيصل:ههههههههههه داخله على طمع
البندري: يكفي الهديه اللي بتوصلها منه
ذوق : انا اتوقع خاتم الماس
فيصل يتميلح عندها: شمعنى يعني خانم
ذوق انحرجت : بس كذا تخمين
اصعب شي تجلسين مع واحد تعرفين انه يحبك حتى لو ماكنتي تحبينه..مسكينه ذوق ماتدري وش متخبي لها
فيصل: شكلك تتمني ان هديتك بعيد ميلادك خاتم الماس
ذوق: لا موكذا بس بابا يهديني خاتم كل سنه
لما سمع بابا تذكر عبدالعزيز وكرهه له ..وحس برغبه جامده بالانتقام
وليد: وع شوفوا علي
نواره: ودي اقتله
بشار: هذا موجنه كويتي مو
مسفر: الا كويتي بس عكسك يابشار انت خير الكويت وهو شرها
بشار: ليه هذا ولد ديرتي
ف

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

3 رد: سعوديات في بريطانيا في الخميس مايو 26, 2011 3:02 am

اللكل رجع تعبان حيل حتى الهدايه مافتحوها لامها بكره بتوصل للفندق
اليوم الثاني بالجامعه
طلال: صباح الخير
وليد ونواره و مسفر وذوق :صباح النور
طلال: وين الباقي
مسفر: نايمييييييين لان المحاضره تبداء بعد ساعه
طلال: وانتم وش عندم مداومين بدري
نواره: نلعب اونو ...يعني ليه مداومين ..علشان البحوث نقدمها ونفطر مره وحده
طلال: اونو من وين جايبتها ...يالقديمه
نواره تفشلت : من جيب امي ..من الس
قاطعها طلال: انتي وحده بوحده .. مره وحده لاتردين
نواره:هههههههههه شخبار راما
طلال: تمام سهرنا للفجر
نواره: حركات .( تغمز ) للفجر
ذوق: تعال افطر
طلال وهو يجلس ابتسم لذوق : يسلم عليك فيصل..
مسفر استغرب من تقرب فيصل لذوق مع انه يحب لمياء وخاطبها ...
ذوق بحياء : الله يسلمه ويسلمك
نواره تحط يدها على قلبها :آآآآآآآآخ
ذوق تخزها
نواره تغني : آخ ياقلبي ياللي منشغل في هواهم
ذوق : كلي تبن
نواره وطلال/هههههههههههه
مسفر: وش قصتك مع فيصل..؟؟
ذوق : ها ولاشي
طلال: علينا ..كل شي انكشف
مسفر يناظر طلال مستغرب: وش اللي نكشف
طلال توه يتذكر ان مسفر مبادئه كثيره وكلامه كثير ...خاف يفضح فيصل ويقول عن لمياء
طلال: لا ولاشي
نواره قفزت فجاءه : تذكرت ( تضرب يدها براسها )
ذوق: وش اللي تذكرتيه ...؟؟
طلال يقلدها ويضرب راسه : نسيت
نواره : هههههههه بايخه ...
تطلع من شنطتها اللي مرميه على الارض لانهم يفطرون على الاعشاب ..تطلع دفتر كبير شوي ولونه وردي وسماوي ومكتوب عليه من بره ..احمد ولوجين
ذوق شهقت : انتي هيه وش جايبه
طلال: احمد ولوجين ليكون البوم صورهم
نواره: احيانا تكسر القاعده وتصير ذكي
طلال : والله احلفي ..؟؟
مسفر : هذا فيه صور احمد
نواره تهز راسه ايوه تهزه بحماس : بس ها ماحد يعرف غيرنا
ذوق: حرام عليك صدق انك مو قد الثقه
نواره: عادي مراح تحس ..وبسرعه برجعه
ذوق عصبت : ولو باي حق تاخذينه
مسفر: ذوق ليه مكبره الحكاييه كلها دقايق ونرجعه
ذوق:لا مفروض
طلال سحب الدفتر وفتحه
نواره: بشويش لايتقطع
مسفر بسرعه راح لعند طلال ومسك الدفتر
اول صوره كانت لواحد متشخص بثوب وشماغ وكانت ملامحه عريضه مره ..عيونه وساع وفمه كبير شوي بس شفايفه صغيره ...واسمر ..وانفه طويل مررره ..
مسفر : هذا احمد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نواره: ايوه ( عفست وجهها) مو حلو
طلال: وع انا احلى ..على شنهو تموت فيه
بسرعه مسفر فتح الصفحه الثانيه يبغى يشوف باقي الالبوم قبل لاتاخذه ذوق لان من عيونها واضح انها تفكر تسحبه
الصوره الثانيه لاحمد ولوجين قبال الاهرامات
طلال: اهرامات ..راحت معه مصر
نواره: مصر وجنيف والسويد ولبنان وسوريا والاردن وامريكا والسعوديه
مسفر حس بمشاعر غريبه ... من هذا الاحمد مافيه حلا زياده على شنهو تحبه
الصوره الثالثه ولوجين على حض احمد والفررحه واضحه بعيون الاثنين ...واضح عليهم الحب ..
طلال: يابخته ..
مسفر: ليه ..؟؟
طلال: متمتع بالفلوس ومسافر وماكل ببلاش
نواره عصبت : وانت اهم شي عندك الفلوس ...
طلال: ليه في شي بالدنيا اهم من الفلوس
ذوق سحبت الدفتر من طلال ومسفر : شفتوه ارتحتوا خلاص ...الباقي خصوصيات
طلال: خساره فاته وليد
مسفر: وش اللي فاته.. هذا الشين
نواره: لاتتكلم عنه كذا والله انه حبيب
ذووق رمت الدفتر بسرعه بحضن نواره : نواره خبيه بسرعه لوجين جايه
كلهم لفوا على لوجين مرتبكين
ونواره دخلت الدفتر بالشنطه
لوجين بابتسامه عريضه : صباح الخير
اللكل: صباح النور
ارفعت النظاره الشمسيه على شعرها الاشقر اللي مجعدته ..
لوجين : وين البقيه
نواره: ليه حنا مانسد
لوجين : لا ماتسدين
تقصد مسفر
نواره: مالت عليك
ذوق دق جوالها ..شافت الرقم فيصل دق قلبها بسرعه ماعرفت وش تسوي
نواره : مين
ذوق بارتباك : بعدين اقولك
قامت ترد بعيد عنهم
نواره : البنت هذي انا شاكه فيها
***************
ذوق : الو
فيصل: صبااااااح الخير
ذوق:صباح النور.... اسمع فيصل انافكرت امس وقررت اني مسجله رقمك للضروره ....وانا محترمه مشاعرك بس اني اكلمك تلفون ..سوري هذا غلط
فيصل: حبه حبه اكلتيني
ذوق : سوري بس في شغلات لازم تتوضح
فيصل: اوكيه اوكيه بس انتي لاتزعلين ياقلبي
ذوق بعصبيه : فيصل ..
فيصل: اوكيه اخليك باي
حست ذوق انه زعل وهي اتحب حد يزعل عليها كيف وهو يحبها
ذوق: فيصل لاتزعل مني بس انا اهلي وثقوا فيني واتركوني لوحدي ببريطانيا مستحيل اخون ثقتهم
فيصل: والنعم فيك ..انا عارف انك بنت اجاويد واوعدك ماضايقك ..بس تكفين لازم اشوفك على الاقل ...
ذوق ابتسمت : اوكيه
فيصل وده يذبحها .....(تتامر بعد بعديها لك هين يابنت عبدالعزيز ..قال ايش قال مربيه ): اوكيه اخليك هاللحين
ذوق : بااي
**************
لوجين: افطرتوا قبلنا يالخونه
مسفر: انتم تاخرتوا
لوجين : المحاضره بعد نص ساعه
علي كان يمشي لعندهم
لوجين وجهها تغير وتضايقة ..: افففففففففف شيبغى هذا
نواره: لاتعطينه وجه
طلال : انا اريحك منه
علي: السلام عليكم ورحمة الله وبركلته
اللكل بضجر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
علي : هاي لجونه كيفك
لوجين بنفاق تبتسم : كويسه وانت
علي: انا تمام
مسفر وقف : لوجين ممكن ابغاك شوي
لوجين: انا
مسفر: ايوه ..
علي وده يقول شي بس سكت
قامت لوجين مع مسفر وهي مستغربه وش يبغى فيها
بعد مابعدوا شوي
لوجين : نعم ..؟؟
مسفر: خلاص صرفتك منه
لوجين: اها
مسفر: ليه وش فكرتي اني ابغى فيك
لوجين: ولا شي ..( وهي تناظر علي واقف يسولف مع نواره وطلال ) هذا مايفهم بيجلس لوقت المحاضره
مسفر: وانا ابغاك لوقت المحاضره
لوجين: آف بس هذا مو حل كل مره بتهرب منه
مسفر: ليه رابطه نفسك فيه
لوجين : يبغى يتزوجني
مسفر : كيف ...؟؟؟
لوجين :هههههههههههه مابقى الا هو ولد مادري مين يتزوجني
مسفر سكت من الصدمه ...
لوجين بضيق : لاتستغرب الناس عند القرش يصيرون عبيد
مسفر : يعني انتي عارفه انه يستقلك
لوجين: وشرايك يعني هو في حب بالدنيا
مسفر استغرب ... كان وده يقوول واحمد...بس في شي منعه
لوجين : اعزمك والا تعزمني
مسفر: كل واحد يشتري لنفسه
لوجين رفعت حواجبها بالعاده اذا قالت لاحد من الشباب كذا يقول هو اللي بيعزم علشان مايبين انه مو طمعان فيها بس هذا مسفر غير يبين لها كرهه وهاللحين مايبغى يعزم ..
جلسوا على الكراسي يفطرون وكل واحد ساكت مو لاقي كلام يقوله ,
لوجين طفشت ومسفر ماله خلقها
مسفر: آف كم باقي على المحاظره
لوجين : ربع ساعه ..........وهذا لحد هاللحين لازق
مسفر: تعالي نرجع وقولي له انك ماتبغينه
لوجين : لا لازم اعلمه درس قبل ...
مسفر: يمكن يحبك
لوجين: انت تفهم لغة العيون
لف مسفر عليها يناظر بعيونها : تقريبا
لوجين : انا لما اناظر بعينه ماشوف اللي يقوله بلسانه واللي تسويه تصرفاته ...
مسفر وهو يتعمق تدقيق بعيونها : وشلي كنتي تبغين تشوفين
لوجين ارتبكت من نظراته قلبها دق بقوه رهيبه .../ اشياء كثير

نواره تناظرهم من بعيد مبتسمه تحس ان خطتها بدت تنجح وتتنفذ ..واضح عليهم الانجام والهدواء

مسفر: مثل
لوجين ارتبكت اكثر من عيونه اللي مركزه عليها ..: عادي اي شي
مسفر اصابع ايده تنبض وعرق بوجهه انشد من الارتباك ومن نظرات لوجين الخجوله : تقصدين الشوق اللهفه المحبه العطف الحنان الامان
حست لوجين انها تشوف كل كلمه يقولها بعينه ..ارتفعت حرارة جسمها ..ومسفر زادت دقات قلبه
لوجين تبلع ريقها : تقريبا
البندري والالجوري : السلالالالالالالالالالالالالال الالالام عليكم
لوجين اقفزت من الرعبه ..ومسفر تغير وجهه
البندري:ههههههههه وش فيكم خفتوا وش كنتم تحشون فيه
مسفر: بالعله علي
الجوري: وع وينه
قالولهم كل اللي صار وليه هما هنا
***************
بالمحاضره الالجوري ماسكه الجوال بلوتوث شافها وليد شغل بلوتوثه ودور اسمها لحد ماحصله وصار يرسل لها اغاني وصور واشعار ...وهي ماتدري من هو , بعدين رسل لها ملاحضه
بعد الترجمه ..ز( انتي عربيه ام انجليزيه )
ارسلت
( عربيه وانت )
ارسل
( عربي حتى النخاع )
صارت الالجوري تتلفت تشوف مين اللي ماسك جواله ولانتبهت في وليد لانها ماناظرته ماتوقعت يكون هو
ارسل
( انا سعودي وانتي )
ارسلت
( سعوديه بس احتفظ باسمي وشكلي لنفسي )
ارسل
( ممكن اعرف بس اتي محجبه والا لا )
ارسلت تكذب
( ايوه )
ارسل
( خساره فكرتك الحلوه اللي عيونها زرقاء...وشعرها اسود ولابسه اورنج )
ارسلت
( اي وحده ) وهي عارفه انه يقصدهاا
ارسل
( هذا اللي عيونها زرقاء اجمل بنات المدرج )
الالجوري خافت انه عرفها
( لا انا احلى )
ارسل
( خليني اعرفك واحكم )
الالجوري ملت وسكرت البلوتوث ووليد يضحك عليها ماعرفته
*****************
بالعصر
طلع مسفر يدور على فستان لاخته وهو محتار مره وده ياخذ لها احلى الفساتين
وقف يناظر محتار بين فستانين سمع اصوات بنات سعوديات يتكلمون
الجوري: وينها تاخرت
نواره تصارخ:يله خلصينا
لف مسفر عليها مع انهم كانو معطينه ظهرهم لكن عرفهم .. شكلهم ينتظرون وحده تجرب
طلعت من الغرفه الصغيره لوجين كانت لابسه فستان ابيض يشع منه النور بشرتها البيضاء مع اللون الابيض صارت ورديه كانت مثل الملاك تمشي وهي مستحيه ومنزله راسها كانها عروس .. مسفر فتح فمه اختلطت افكار كثير براسه حس انها بتمشي لعنده..تخيل انه واقف بجنبها ..استغرب من تفكيره ارتسمت ابتسامه على وجهه من افكاره لهذي الدرجه شكلها الحلو خلاك تتوهم
نواره تصفر: ماقدر على اللي يستحون
الجوري: مايلبق
رفعت راسها :هههههههههه وشرايكم حلو
صارت تدور فيه
يناظرها مسفر كانها فراشه تطير بكل حريه ...
الجوري: اانتبهي لايدور راسك من كثر الدواره
لوجين وهي تناظر نفسها بالمرايه وايدها على بطنها :
اهبل لو ان احمد شاف....
سكتت وغرقة عيونها ... نواره والالجوري كسرت خاطرهم لحد هاللحين تفكر باحمد لحد هالحين مانسته 4سنين ماكانت كفيله تدفن حبه معه
نواره تغير جو ضربت لوجين على ظهرها : والله لو يشوفك زوج لميس ليغير رايه
لوجين لتفت على نواره ودموعها على خدها بصوت مبحوح: نواره مشتاقتله
نواره ضمت لوجين وتذكرت خالد ...حست انها تضم نفسها تصبر نفسها
الالجوري : لجونه...احمد الله يرحمه ادعيله ان الله يرحمه وان شاء الله تلاقينه بالجنه
لوجين وهي تمسح دموعها : يله عاد ماصدقتوا قلبتوها ماساءه وشرايكم حلو
الالجوري ونواره ومسفر يدرون انها تكابر لان الحزن واضح بعيونها الانكسار منعكس ...وبرجفت ايدها
الجوري: انا اقول تجربي اخر واحد
ورفعت فستان هادي مره
لوجين وهي تناظر شكلها بالمرايه : لا ابغى هذا ..عجبني انا لو كنت بعرس كان اخترته علشان كذا باخذه للميس
نواره : حسبي حسابك فستان عرسي عليك
لوجين : الفندق والفستان والمعرس علي
الجوري:هههههههههه والمعرس بعد
نواره: والله ثم والله اني لارقص بعرسك حافيه
لوجين: لاياماما انا مراح اعرس ...(تبلع ريقها بحزن ) ... وراي دراسه
ماحبوا يتكلمون لانهم عارفين السبب ...احمد اكيد
مسفر سوى نفسه... كان توه داخل : اوه انتم هنا
لفوا الثلاثه : مسفر
مسفر يناظر لوجين انه مصدوم : خلاص قرب عرسك
لوجين حست بحراره ومغص ببطنها وجهها صار احمر تمنت ان الكل يشوفها بالفستان الا مسفر:هههه لا اي عرس ..جالسه اجرب لوحده من صحباتي
نواره: وشعندك هنا
مسفر : والله زواج اختي بعد شهر وحلفت ان الفستان على ذوقي ..ههههههه وانا متوهق ماعرف لهذي لسواليف
الجوري: حركات هذي اختك
نواره: ولايهمك الفستان علينا...
الجوري: وشرايك بالفستان اللي لابسته لوجين
لف على لوجين يناظرها من فوق لتحت ..لوجين لعنت
الالجوري بخاطرها ... ومسفر مستقل الوضع يناظرها بتدقيق
مسفر بخبث : والله ي
قاطعته لوجين : شوفه كذا
وصارت تدور بثقه
مسفر قلبه زادت دقاته ..كانها طفله مبسوطه بملابس العيد ...اثر شكلها بالفستان عليه ...يكابر: اشوف واحد ثاني
لوجين ودها تموته ماتبلعه ابدا يقهرها .. ومسوي نفسه ماهمه الفستان ...: اوكيه براحتك بس انا عاجبني هذا

************
اليوم الثاني
بعد لمحاضره
تجمعوا عند المكتبه علشان الملازم اللي طلبها الدكتور
لوجين كانت لابسه تنوره مبكره قصيره وفيها شويه نفخه ...وبلوزه سوداء مخصره
لوجين: اف مالي خلق ملازم
لوجين اكسل وحده بالمجموعه ومهمله طول ال3 سنوات اللي فاتت ناجحه على الحفه .... بعكس مسفر اللي اهم شي عنده الدراسه علشان يرجع ويتزوج بنت عمه الريم اللي محيرها له
نواره: ياكسوله ....
لوجين : لاوالله من جدي اذا بتدخلون المكتبه بروح اجلس مع علاوي
طلال يتريق : علاوي ...روحي لعلاوي
نواره: ههههههه وليه منقهر وانت تقولها
طلال: ماحبه هذا العلاوي
لوجين : من يجلس معي
المجموعه كلهم دوافير لانهم جايين يرفعون راس اهلهم يعني مايبغوا تطلع غربتهم على الفاضي...اما هي ماعندها سالفه
وليد: والله ياعزيزتي لوجين مافي
مسفر :يله لانتاخر
دخلت لوجين مكرهه مالها الا تحضر

بعد ماتفرقوا الشباب والبنات عند المحطه ...
طلال: لحضه بنات عندكم شي اليوم
الجوري: لا ليه
طلال: وش رايكم نتعشى مع بعض بمطعم رايق
لوجين : حلو كم الساعه
وليد :تسعه
نواره: اوكيه بس اهم شي ياطلال تجيب معك راما ههههههه
الجوري: ههههههههه
طلال: ايوه اغير اسمي اذا جبتها

وتفرقوا

مسفر : انت هيه وش عندكم
طلال: عادي والله انهم بنات حبوبات ولمتهم حلوه ليه مانعزمهم برى ( كذاب هذي كانت خطه منه هو فيصل لان ذوق ردته بالتلفون
مسفر: هم كلهم اوكيه الا هذي لوجين
وليد: انا احسها عادي
طلال: خساره وليد فاتتك صورر احمد حبيبها
وليد: شفتوه
قالوا له كل السالفه

بالشقه
دخلوا البنات وشافوا الهدايه وصلت
نواره: اخيرا وصلت
لوجين : ماتوقعتهم كثير كذا
ذوق : ناسيه ان حبايبك كثير
البندري وهي ماسكه كاميرة فيديو : يله افتحيهم
لوجين عدلت شكلها بالمرايه .. وجلست على الاض كانها طفله بتنورتها البكره وشعرها المجعد
نواره: اساعدك
لوجين: ايوه تعالوا معي
نواره: لاامزح انتي اللي مفروض تفتحينهم
لوجين وهي ترفع هديه صغيره تقراء الكرت
كل عام وانتي بخير ....اخوك : وليد
البندري والالجوري شهقوا : وليد
لوجين : ايوه
بعد مافتحتها : جايب عطر
البندري والالجوري ودهم ياخذونه
اغلب الهدايه كانت عطر وساعه ونظاره
ولما جئت بتفتح هدية مسفر
لوجين : وع ياكرهه كان ودي ارمي الهديه بوجه
الالجوري والبندري منتظرين رد فعلها بحماس
نواره: افتحي نشوف
افتحتها كان ديون شعر لحامد زيد
لوجين باستغراب : من حامد زيد
البنات : هههههههههههههه
ذوق: في احد مايعرف حامد زيد
لوجين : مغني
البنات : ههههههههههههههههه
نواره: هذا شاعر وهذا ديون شعر يعني قصايد
لوجين عصبت من الفشيله : ادري ...
وحطت الكتاب داخل شنطتها
كملت فتح الهدايه ...
بعدها راحوا يتروشون ويرتاحون لان الليله معزمونين على العشاء عند الشاب
دخلت لوجين غرفتها وعندها فضول تعرف شنهو الشعر اول مره بحياته تشوف الشعر ولامره فكرت فيه او تخيلت انها بتقراء عندها فضول تشوف الشعر
تروشتت وتمددت على السرير .... وهي لابسه شورت وبدي نص ... فتحت الكتاب بحماس
اول صفحه ..
"اربع خناجر"
مشكله لا جات حاجتك بيدين البخيل
مايفكك لين تدفع كثر مايدفعه

ومشكله لا صرت مطعون بكفوف الدخيل
في ظهرك اربع خناجر وبالصدر اربعه

ومشكله لا ضاق بالوقت رجالً ثقيل
يطلب احبابه وعيا زمانه ينفعه

ليت ربي مايحاسب خليلً من خليل
دام مال الحظ فزعه وللوجه اقنعه

ودام مال العذل تالي ومابالحيل حيل
الغلا سماً نذوقه ومرً نجرعه

نحتري فيه القا والحصيل هو الحصيل
مثل حلماً ماتحقق وعيت اقطعه

كني اللي حط بشفاه من جمر المليل
لا قدر يرميه للناس وزرا يبلعه

والظروف اللي حدتني لنيران وفتيل
عرضت دمع المحاجر لشيً يجزعه

والمدامع بالغلا لا تحال ولا تحيل
والمشاكل كل ماجات جات مجمعه

اعذلوني عن هوى النفس وعي

نامت وهي مابعد تكمل القصيده نامت على الكتاب
*********************
البندري دخلت غرفة الالجوري ونواره
نواره: اطلعي بننام
البندري : لا ابغى اقولكم شي بخاطري
نواره جلست بهتمام : وشو
البندري : ماني قادر انام من كثر التفكير
الجوري: بسم الله وشفيك
البندري وهي تجلس على سرير الجوري: آه ..بنات انا احب
نواره:ههههههههه تحبين
الالجوري بحماس : والله من متى ..؟ وكيف..؟؟ وليه ...؟؟ومين...؟
البنددري:هههههههه شوي حبه حبه .انا حبيت وليد
الالجوري كل خليه بجسمها وقفت عن الحركه وليد هي سمعت دل والا لا حبت تسالها وتتاكد : مين ..؟
البندري: وليد اللي معنا بالشله ...يالله يهبل ماني قادره انام من كثر مافكر فيه ... احسه ملك قلبي واحساسي
نواره:هههههههههه حركات بندوره تحب
الالجوري بلعت لسانه من الصدمه ...وايدها صارت ترجف ومتسمع اللي حولها .. ( وليد ...وليد يالبندري ..ليه ؟..وشمعنى؟ ...من كل الشباب ماحبيتي الا اللي احب ...وليه ماحبت وليد الا البندري ليه مو نواره او لوجين ...ياربي ماختارت الا وليد )
البندري: اهم شي الالجوري والله لو قالت مايصلح لي تركته وشرايك بختيار قلبي ياجوجو
الالجوري تلملم نفسها وبابتسامه باهته : عادي ماعليه كلام
نواره: وع ماتوقعت انك عاطفيه يالبندري وبتحبي من الشباب اللي معنا
البندري: تتوقعون يحبني
الالجوري ودها تقول لا مايحبك يحبني انا اشوف بعينه الاهتمام فيني بسواله اللهفه لي ...
نواره: والله مادري اليوم على لعشاء بنحس
البندري: جوجو وش فيك ساكته
الجوري: مافيني شي بس احس اني سكرانه من التعب فيني النوم
نواره: اي والله
البندري بوناسه لانها خبرت صديقاتها عن اللي بقلبها واكيدانهم فارحانين لها :اخليكم تنامون وانا بروح ادور لي ملابس علشان العشاء مع حبيب قلبي
البندري غطت وجهها بعصبيه : تصبحون على خير
نواره: نامي لك شوي علشان تسهرين عدل
البندري ولابتسامه ماليه وجهها :
"مالحب الا للحبيب الاولي
الجرح اللي بيده يطيب وينجلي"
الالجوري تحت البطانيه تضغط على اسنانها علشان ماتبين شهقاتها ودموعها تنزل
نواره : وقمتي تغنين ..؟؟
البندري والفرحه واضحه من ضحكتها العاليه والا اقول اغنيه احلى تصلح لليوم ...
"عمري ماتمنت شي
قد ماتمنيت اشوفك

واروي عيني من حلاك
وتلمس كفوفي كفوفك"
نواره: ياعاشقه روحي ناميلك شوي علشان بشرتك تصير حلوه عند ولودي
البندري:هههههههههه ولودي هذا انا اللي ادلعه بس
نواره بهمس: اسكتي شكل الالجوري نامت
البندري بهمس: ياحياتي جو جو شكلها تعبانه يله بطلع بس علشانها
طلعت البندري ..والالجوري تبكي وكبمات البندري ترن باذنها
(.انا حبيت وليد............ : وليد اللي معنا بالشله ...يالله يهبل ماني قادره انام من كثر مافكر فيه ... احسه ملك قلبي واحساسي............. "مالحب الا للحبيب الاولي
الجرح اللي بيده يطيب وينجلي......... "عمري ماتمنت شي
قد ماتمنيت اشوفك
واروي عيني من حلاك
وتلمس كفوفي كفوفك..)
الالجوري بنفسها : لا يالبندري تكفين قولي انك تمزحين ...قولي انك ماتحبينه وانك تختبريني اذا احبه والا لا .... والله ماخسرك يالبندري علشان واحد ماعرفه الا من شهر ..والله لاقتل حبي اللي بالمهد علشان ...ابيع كل شي واشتريك ..)

الساعه 9 ونص اوصلوا البنات للمكان المحدد
نواره: شوفوهم
تاشر على طاوله كبيره جالسين عليها مسفر ووليد وطلال وبشار وفيصل
ذوق ارتبكت : فيصل معهم
لوجين :هههههههههههههههه عادي ..سولفي معه
ذوق تاخذ نفس: انقلعي
الالجوري بس شافت وليد جالس بهيبته ويبتسم لها دق قلبها بسرعه ...قربت منها البندري ومسكت ايدها ...وضغطتها بقوه وهي تناظر وليد
البندري: جوجو وليد ...
الالجوري حست بايد البندري البارده وهي عارفه صاحبتها اذا خافت او ارتبكت يصير جسمها بارد
الالجوري وهي ضاغطه على مشاعرها وتدوس قلبها علشان البندري : ليه خايفه ابتسمي ...حرام يبتسم لك
البندري وعيونها بعيون الجوري: قلبي بيوقف ..
الجوري: شدعوه تبالغين( ابتسمت لها ) روحي حسسيه بحبك
قالت كذا وهي حاسه بنفس مشاعر البندري
البندري تلف : لا برجع للشقه
الجوري: تعالي وين بترجعين
البندري : ماتوقعت اني احبه كذا ..حسي قلبي( وتحط ايد الالجوري على قلبهااللي يدق كانه طبل )
الالجوري تبلع ريقها :هههههه ماتوقعتك كذا .تعالي نروح فشله البنات سبقونا
نواره : هلا طلول وين راما ..؟؟
طلال بنفس خايسه : اهلين ..ماجائت
نواره: هههههههههههه حركات خايف عليها من عيون الشباب
طلال: والله اذا ماسكتي ياويلك ..
لوجين كانت لابسه بنطلون وقميص هذي اول مره يشوفونها الشباب ببنطلون
وليد : لوجين فيك شي متغير
نواره:ههههههههههه اكيد لانها لابسه من ملابسي
طلال: اقول طالعه عربجيه
نواره: شقصدك
طلال : اللبيب بالاشرة يفهموا
فيصل: كيفك ذوق ..؟؟
ذوق: تمام وانت كيفك
فيصل ناظرها بعتاب وسكت مارد عليها ....حست ذوق انه زعلان وحست بتانيب الضمير
وليد: الالجوري البندري اجلسوا ليه واقفين
جلسوا وهم ساكتين وكل وحده قلبها مسلمته لوليد
الالجوري البندري ... آآه..ياخويتي وحبيبتي ... حتى اللي عطيته قلبي عطيتيك اياه صدق ان حنا توم من بطن امهات غير ...)
طلال ونواره مندمجين بالهواش وفيصل ساكت يناظر ذوق اللي تسولف مع وليد والبندري ..عشان يضبط دور العاشق الولهان ....مسفر ماكان يبغى يجي بس غصبوا عليه ربعه ..والالجوري تناظرعيون البندري اللي واضح عليها الفرحه وهي تتكلم مع وليد
وليد : الالجوري غريبه ليه ساكته
الجوري: ها... لامافيني شي معكم
البندري عصبت( ان اتكلم معه وهو يسال عن الالجوري .......... يالله شكلي خرفت من كثر ماحبه اغار من الالجوري هههههههه صدق اني هبله
ذوق: ايوه الالجوري اليوم مو طبيعيه ..
الجوري: والله مافيني شي ...؟؟؟
وليد بخوف: روحي المستشفى شكلك متغير
البندري قامت لعند ظهر الالجوري : ايوه الالجوري تبغى نرجع
الجوري: لا بس راسي يعورني شوي اذا ماخف برجع
وليد: اكيد
الجوري: ايوه كملوا عادي
نواره لفت عليهم : وش فيكم ..؟؟
الجوري: مافينا شي ..كملي هواشك
طلال : ههههههههه لامايخلص
نواره :ليه تضحك ماتنكت ترى
طلال ارتفعت ضحكته حتى لفوا عليهم اللي بالمطعم
لوجين : يله وين العشاء ..؟؟
مسفر : هذا هو على وصول
لوجين: انا بروح للحمام نونو تجي معي
نواره: ايوه ابرك من مقابل طليطل
طلال: طليطل بعينك ...قليلة الحياء
راحوا نواره ولوجين وعيون مسفر وطلال عليهم ...بعدها لفوا على بعض وشافوا بعيون بعض الاعجاب والانبهار بالبنتين اللي راحوا
..وطلال ومسفر: ههههههههههههههه
فيصل: وش هالضحك .؟؟
طلال : سلامتك ..( بهمس عند مسفر ) ياحياتي على الحلا
مسفر: بنت الكلب مزيونه حيل بس لما تتكلم وتناظر نفسي اقتلها
فيصل: هيه تحشون بمين
البندري: ليكون فيني
طلال: لا ارتاحي مو فيك
دق جوال نواره اللي على الطاوله ( جرح السنين ...يتصل بك )
طلال رفع الجوال : من جرح السنين ..
رجعه وهو يرفع حواجبه
بشار : جنه الاكل بطى
ذوق: ايوه ... والله تاخروا
فيصل: تاخروا ( وهو يناظر ذوق) هاللحين اجيبه
قام بسرعه لعند الجرسون ....طلال لف على ذوق وغمز لها ...ذوق انبسطت من حركة فيصل شكله جد يحبهاخلاص بتعطيه وجه
البندري : ايوه ياعم حد قام لك
ذوق: شكلك متاثره من اسلوب نواره ..
رجعت نواره ولوجين : وش فيها نواره بعد
طلال:: يقولون نواره عربجيه وماعندها اسلوب
نواره: من اللي قال
طلال: ذوق
نواره : ذوذو حش من وراي ..انا عربجيه ها ..
ذوق: ههههههههههه
لوجين : وين فيصل ..؟؟
ذوق : ليه تسالين ..؟؟
لوجين تبتسم : مشتاقتله ههههههههه
بشار فهم قصدها ..وابتسم للوجين اللي تعجبته ردت له الابتسام وهي مستغربه من اول ماجلسوا وهو يبتسم
ذوق انحرجت من لوجين : لابس استغربت انك تسالين عنه
لوجين : لا حصل ههههههههههه خير
ذوق : وجع ان شاء الله
نواره وبشار ولوجين انفجروا ضحك على ذوق
لوجين : : انت من وين من الكويت
بشار : من الجهره
لوجين : ههههههه من عيالنا
بشار : عليج نور من عيالكم
طلال: حركات تعرفين الجهره
لوجين : اكيد لان امه كويتيه من الجهره
بشار : صحيح امك كويتيه
لوجين: لا احمد خطيبي الله يرحمه
البندري تغير الموضوع : اخيرررررررا بيوصل العشاء
مسفر: من بركات فيصل
فيصل وهو يرتب الصحون مع الجرسون متحمس : اكيد لان مايرضينا جوعكم
يناظرر ذوق
طلال: ياعمي وش هالدلال ذوق دخيلك تعشي معنا كل يوم
ذوق: لا احلم كل يوم صعبه
لوجين: انا اجي كل يوم انت تامر
طلال: اوه وش هالرضى
لوجين: بكره اهم حدث بحياتي..علشان كذا رايقه
مسفر : ليه بتتزوجين
لوجين : لا بتطلق ...ههههههههه
نواره : جد لجوجه ..وش عندك بكره
لوجين: بكره ...آه ( تتنهد وهي مبتسمه )مراح اقول لكم
فيصل: اجل ليه حكيتي من البدايه
لوجين: عادي ..لما اتاكد من شي بقولكم
لحضة سكون بس صوت الملاعق والشوك والصحون ...اللكل ياكل بسكات
فيصل: ها مسفر متى ناوي تروح لسعوديه
نواره : السعوديه ..؟؟؟ وش عندك.؟؟
مسفر: ابد ولاشي بروح لزواج اختي و ( ابتسم ) املك
اللكل لفوا عليه مستغربين : املك ...
لوجين مارفعت راسها تناظر الصحن وتلعب بشوكتها بالاكل بتوتر ...ماتدري ليه حست بقهر . ودقات قلبها زادت ماتتخيل ان مسفر بيتزوج
نواره بحماس : واللللللللللللللله من بتاخذ
مسفر: بنت عمي
البندري تغمز له : حب الطفوله
مسفر استحى لانه مو متعود ان الانظار كلها عليه : لا عادي
نواره: اها علينا اعترف اكيد تموت فيها
مسفر وهو يناظر لوجين بتحدي اللي رفعت راسها تسمع الرد: : اموت فيها ..قليله بحقها
نواره: هههههههههه واو حلو
الالجوري وقفت : انا راسي يعورتي شكلي برجع للبيت
البندري وقفت معها : اوكيه باي شباب
الجوري: وين ..؟؟
البندري: بروح معك
الجوري بانفعال : لالالالالا مايحتاج
البندري: قولي والله ...تعالي بس
وهو يمشون كم حطوه بعيد عن الطاوله
الجور: لا ارجعي واجلسي مع وليد
بندري: ليه الجلسه بدونك تسوى ....؟؟
الجوري: لا روحي فرصتك مع وليد
البندري: تفكرين هذا وليد بيهمني اكثرمنك..... يله بس اوديك ترتاحي
سكتت الالجوري لانها تعرف لبندري عنيده وماتتنازل عن شي ( ياقلبي يالبندري تركتي الجلسه مع وليد اللي بداء يصير نبضك علشاني ..والله مانساها لك يا البندري ..ويلموني في حبها )
مسفر: لاالملكه بعد يومين وزواج اختي بعده ب3 ايام
ذوق: يعني بتغيب اسبوع
مسفر: ههههههه مستقبلي الاجتماعي اهم
لوجين كان لموضوع عادي وهي تبتسم : وش اسمها ...؟؟
الفضول ذابحها تعرف اسم اللي قدرت تملك قلب مسفر ..استغربت من ردة فعلها وش دخلها فيه تعصب
مسفر بنصر ...يحس انه حطم لوجين بهذا الخبر مايدري ليه : ترى عندنا السعوديين عيب نقول الاسم لكن بما اننا ببريطانيا ..ابقول ( برومنسيه قال )الريم
نواره : الله اسم رومنسي
بشار: الريم ومسفر ماتركب
مسفر: لا تركب وترى كلكم معزومين بالاجازه على زواجي
نواره : اكيد كلنا بنحضر والله مافوت شوقتها ..الا لوجين مراح تحضر
مسفر لف على لوجين : ليه ..؟؟
لوجين : هو بالسعوديه
مسفر: اكيد
لوجين: علشان كذا ماقدر احضر لو انه ببريطانيا اوكيه ههههههه
علشان ماتبكي حست انها تذكرت احمد
مسفر: لا والله ماطبها حتى لو شهر العسل كنت متمني انك تحضرين بس الظروف ..وليه ماعندكم بيت بالسعوديه
لوجين : اكيد عندنا بس ماروح لهم ماذكر وين بالتحديد ...لاني اذا نزلت لسعوديه اروح لبيت عمي محمد ابو نواره
بشار: نواره بنت عمج
لوجين:هههههههههه لا بس هو مثل عمي ( لفت على نواره) تذكرين الشامبو نونو
نواره :ههههههههههه مسكين بابا لعبنا فيه
لوجين : علشان مره ثانيه يرضالنا نروح للماركت
نواره ولوجين :ههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه ه
فيصل: وش حكايت الشامبو
لوجين : عمي محمد قلناله نبغى نروح للماركت عيى علينا لان كان زحمه برمضان ..وحقدنا عليه ... ورمينا الشامبو هههههههههه
نواره: هههههههههههههه
طلال: وبعدين
لوجين : هههه على سيارته الجديده .....هههههههه
نواره: هههههههههه الله لايعيده من يوم ماطلعنا من البيت 3 ايام
وليد: لوجين انت وش عليك ماله سلطه عليك
نوواره: لا اصلا بابا يعاملها مثلي واحسن بعد
لوجين: دامي جالسه ببيته كلمته تمشي علي وعلى اللي جابوني
مسفر استغرب من طريقة تفكيرها كانها سعوديه جد ( قال بستاهزاء ): لا مشاء الله عليك وتعرفين عادات السعوديين بعد
لوجين عصبت : ليه قالولك عني ايرانيه
نواره تغير الموضوع لان مسفر ولوجين بينهم حرب داحس والغبراء : يعني ادور الفستان يامسفر
مسفر: هههههههههههههه مابعد صار شي
طلال: لاتحاولين مهما تلبسين شينه
نواره : اذا ماكشخت وريتك
مسفر: هيه وين تورينه الزواج بالسعوديه ...يعني اذا تخرجنا انسي تشوفينه
نواره كانها تذكرت : ايه والله
فيصل: اما انا بشوف اللي ببالي على طول لانها بتصير حلالي ن شاء الله
ذوق استحت
طلال: هههههههه ان شاء الله
( طلال وفيصل حقيرين علشان الفلوس يسون اي شي )

رجعوا من السهره مبسوطين وهلكانين لان البنات بعد المطعم راحو للصالون ..بعد اسبوع ... بالجامعه
كانوا بالبريك جالسين يفطرون كلهم ...وطفشانين لان اليوم عندهم 3 محاظرات
مسفر : آف بكره برتاح وبطير لهلي
نواره: خذني معك
مسفر: حياك
ذوق: وين حياها ...عندها غيلب لسماء
طلال: خليها تروح وتفكنا
لوجين طول الوقت متوتره وعلى اعصابها وكل شوي تناظر البوابه..استغرب مسفر حالتها ..حتى وليد لاحظ
البندري : ذوق اللي مفروض تروح
ذوق : اسكتي انا لو مانا بابا مهددني كان رحت قبله
فجاءه
لوجين شهقت ووقفت................ اركضت بسرعه
خافوا من شهقتها وجلسوا يناظرونها وين بتروح
كان فيه واحد طويل لابس بدله اسود في اسود ولابس كاب جنز ونظاره واقف يتلفت ..واضح عليه يدور احد
لوجين تصارخ وهي تركض : تركي ..تركي
لف الشاب عليها ..وابتسم : لوجين
اركضت لعنده وارتمت بحضنه بقوه ..حتى انه كان بيطيح من ثقل جسمها اللي انرمى عليه
تركي:هههههههههههه
لوجين : وحشتني ..كيفك
تركي : وانت اكثر ..انا تمممممممممممام
وكل المجموه تناظرهم وتسمع صوتهم اللي كان عالي من كثر الشوق
لوجين وهي تبعد عنه : كانك حليان
تركي يهمس باذنها شي وهي تموت من الضحك
لوجين: والله واخيرا
مسفر...يمشي لعندهم ..والمجموعه تتبعه وكلهم عندهم فضول ..من هذا تركي ..الا نواره طبعا تعرفه
مسفر: ماعرفتينا
لوجين مستغربه وش يبغى هذا بس ماحب تفشله ...
وقفت عن تركي ومسكت ايده بفرح كانها طفل مبسوط بشي
لوجين : هذا تركي اخو احمد
اللكل:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نواره : انت تركي
تركي ابتسم: اكيد نواره
نواره: ههههههه يحظي انا مشهوره
طلال يمد ايده : تشرفنا ..معك طلال
تركي يبتسم : وانا بعد تشرفت
وليد يسلم : وانا وليد
نواره من غير ماتمد ايها : اخيرا شفتك ياتركي ...كنت مشتاقه اعرفك ..مشكوووووووووور على كل شي
المجموعه يحسون انها طلاسم او رمز تتكلم عنها نواره
تركي : العفو
ناظر لوجين مستغرب ...لوجين قالت له بعيونها بس هذي اللي تعرف
الالجوري من بعيد: وانا الالجوري
البندري : وانا البندري ...
تركي : هلا والله انتم خوات
البندري والالجوري بنفس الوقت : لا ههههههههه
مسفر ماحب تركي ابدا لان فيه شبه من احمد كثير
تركي يناظر مسفر ينتظره يتكلم ومسفر ساكت ويناظرهم ببرود
لوجين تفشلت من مسفر عند تركي
لوجين: وهذا مسفر زميل
تركي : تشرفت
مسفر احتقر تركي ولوجين : وانا بعد
..ومشى
تركي باحراج : ليكون ضايقتكم
لوجين: ماعليك منه وتعال اجلس
وهم يمشون بيجلسون ..لوجين تفكر ليه مسفر معصب وزعلان توه يضحك ومبسوط ...وش للي مضايقه...وحركته مالها داعي هذا هو بيسافر انا ماسويت مثله
المجموعه راحوا علشان يتركونهم على راحتهم
تركي: وين يالوجين سرحانه
لووجين: ها معك ...قولي كيف رانيا؟
تركي : كويسه ...انتي اللي كيفك ..؟
لوجين: انا كويسسسسسسسسسسه وكلها نص سنه وارتاح من العذاب
تركي: ههههه وبعد هذي السنه
لوجين:اممممم اكيد بمسك شركه او موسسه حق بابا
تركي: الله يوفقك ويهنيك
لوجين : تسلم ..وين رانيا هي معك
تركي: لا تركتها بالفندق ...عروس اكيد خايفه
لوجين تغمز له: عروس اكيد خايفه......... والا انت اللي خايف عليها هههههه
تركي:ههههههه يله عن اذنك لجونه .
بحزن مسك ايدها بيدينه الثنتين : .هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
لوجين تبلع ريقها وتقول بكبرياء .: ههههههه عارفه حرام تخرب بيتك علشان ذنب اخوك ...يله ياتركي اشوفك على خير ان شاء الله
المجموع تناظرهم ولاتدري وش يقولون
تركي : ان شاء الله ...( قلبه معوره لوجين مثل اخته امل ) انتبهي على نفسك
لوجين : اوكيييييييييييييه باي
ضمته بخفيف وراح

مسفر: ههههههه هذا وهو اخو خطيبها مدري زوجها
نواره: شقصدك ..؟
الالجوري وهي متضايقه من لوجين اللي تضم من من كان : هي كذا تسلم
وليد: اجل لاسلمت عليها ليه ماتضمني ..
طلال: بس الشخصيات المهمه
البنات سكتوا ماعرفوا وش يردون

بعد مامشى تركي خطوتين للوجين لحقته تصارخ : تررررررررررركي ...تركي
تركي لف بسرعه
لوجين راحت لعنده : دقيقه
وركضت جهة المجموعه ( الشله )
نواره: وش عندك ..؟؟
لوجين تدور بسرعه بشنطتها ..: نواره ماشفتي دفتر شيكاتي
نواره كان عندها بالشنطه: دقيقه كانه عندي
سحبت الشنطه وعطتها الدفتر
لوجين تاشر لتركي لحضه
لوجين بنفاذ صبر: قلم ابغى قلم
طلال: مسفر جنبك القلم
مسفر وهو يعطيها القلم وده يقولها: ( يالغبيه اكيد يستقلك وياخذ منك فلوس )
لوجين كتبت بيسرعه بالدفتر مبلغ ووقعت
رمت القلموالدفتر وركضت لتركي
تركي: وش رحتي تسوين
لوجين :هههه طولت عليك
تركي: لا مو لهذي الدرجه
لوجين تحط الشيك بجيب جكيته الثقيل ..: الف مبروك منك المال ومنها العيال ..هذا هدية زواجك
تركي: ليه مايحتاج
لوجين تبتسم : اذا ماعطيت اخوي اعطي مين
تركي : تسلمين ..يله اشوفك على خير
لوجين: كم مره قلتلي اشوفك على خير ...
تركي: ههههههه ماعديتهم
لوجين : لاني ان شاء الله بشوفك على خير ...( بجديه وعيون مدمعه ) اسمع تركي حلفتك بالله اذا شفتني لاتسلم علي ولاتناظرني داريه انه مو طبعك بس علشان رانيا حرام انت تعرف شكثر تحبك ..لاتخاف انا داريه انك تبغى تسلم اعتبر سلامك وصلي سمعت وصل من غير لاتقوله
ابتسم تركي بحنان: اوكيه
لوجين نزلت دموعها اللي مسكتها : تكفى تركي لاتنساني وارسلي صور عيالك ...تكفى ..ابغى اشوف عيال اخو احمد ...
تركي قطعه قلبه عليها يمسح دمعتها: ايشري
لوجين : بااااااااي
تركته وراحت من غير اي كلمه زياده ... راحت للحمام تغسل وجهها

نواره مقهوره من حركات لوجين صحيح ان هالموقف يصير بشوارع بريطانيا مليون مره بس هذي لوجين السعوديه والمسلمه
مسفر يتريق.. : انتم متاكدين انا هذا مو احمد
طلال: شكلها تحبه
نواره: لا انتم مو فاهمين شي
ذوق اللي عصبت معهم واستغربت من رد نواره: وش اللي مو فاهمينه
نواره: ياليتني اقدر اقولكم
طلال: قولي وش ماسكك
نواره: ماسكني وعدي
الجوري: في شي عن لوجين مانعرفه
وليد : اسكتوا هي جايه وشكلها مولعه
لوجين طلعت من الحمام مكسوره ....و كلمة تركي ترن باذنها
((وبعد هذي السنه
وبعد هذي السنه
وبعد هذي السنه
وبعد هذي السنه ))
(( يله..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
........
..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
................

..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او

قطع عليها افكارها ايد نواره على كتفها : لجونه وش فيك
لوجين: ها ماف( تبلع ريقها ) مافيني شي
مسفر حس شكلها مره تغير بعد ماراح تركي (وش قالها حزنها كذا ...وش اللي ماتقدر نواره تقوله وله دخل بتركي ولوجين)
ذوق راحت لعندها : لجونه وش فيك
لوجين بصوت فيه بحه : ها ..المحاضره بدت
طلال: ايه والله بتبدى
نواره: مراح احضر الا اذا حضرتي
لوجين: اكيد بحضر يله
وهم ماشين للمحاضره دخلوا كلهم وكان مسفر بالاخير ولوجين تمشي ببطى لان اللكل يهرول علشان يلحق
لوجين فجاءه حست بضيق تنفس وان صوتها راح تحس بيد تمنعها عن التنفس ..تبغى تنادي نواره قبل لاتدخل المحاضره بس صوتها خانها حست بلسانها ثقيل ومخدر ..افتحت فمها تبغى هواء ..شافت ظهر مسفر قدامها حست بانها غرقانه وحصلت خشبه تتستند عليها مدت ايدها وهي ترتجف .حطتها على كتف مسفر
مسفر يمشي وهو يفكر بلوجين وتركي واللي صار ...لوجين هاجسه في الفتره الاخيره ..يقوم يفكر فيها يجلس يفكر فيها ..فجاءه حس بيد على كتفه وصوت
لوجين وهي تكح ...لف عليها
لوجين وجهها احمر وعيونه مغرقه دموع
مسفر: لوجين
لوجين بس سمعت صوته حست بالامان ورجلها ماعلدت تشيلها ..رمت نفسها على الارض ..
مسفر خاف : لوجين ...لوجين
لوجين تاشر على الشنطه
مسفر مافهم عليها ...حست انه مافي فايده .... رمت نفسها بحضنه وغمضت عينها ...
مسفر رتبك ماعرف وش يسوي ...حس انه يرجف مع رجفتها ..رفعها من الارض ولاقرب مستشفى

نواره: كنت متوقعه ان الخايسه مراح تحضر
طلال: خليها شكلها متضايقه
نواره: حماره ..اللحين اذا دقيت مراح تدق
وليد: وين مسفر
الجوري: اكيد بالمكتبه هو من البدايه قايل مراح يحضر
البندري : اليوم بيعين الدكتور الديو للبحث الميداني ...لان الاختبارات بعد اسبوعين والاسبوع الجاي مذاكره
الجوري: انا مع ذوق من هاللحين
قالت كذا لانها كانت متوقعه الا متاكده ان وليد بيقول هو معها ...وعلشان تصير البندري معه
البندري: وانا مع ..اممممم ( تسوي نفسها تفكر وهي ودها تقول مع وليد ) نواره حست فيها وتفلسفت ..
نواره قالت بسرعه من غير تفكير: انا مع طلال وانتي مع وليد ولوجين مع مسفر
طلال: ههههه لاتتلزقين
نواره توها تنتبه انها قالت مع طلال : انقلع مصدق نفسك خلاص انا مع لوجين وانت مع مسفر
وليد استغرب من الالجوري حس انها تتهرب منه حتى ماصارت تجلس معه مثل قبل : اوكيه انا مع البندري
البندري والفرحه مو سايعتها : اوكيه ونواره مع طلال ولا كلمه... لوجين خوافهوانتي بعد .... ماينفع تروحين معها للغابه او تسافرين
طلال: مردك لي مردك لي
نواره: اذا ماربيتك مره ثانيه ...
طلال: احلفي ..انا اللي بربيك
نواره مدت ايدها : تتحدى
طلال مد ايده بتحدي : اتحدى
وليد: الالجوري انتي وذوق ماينف
الالجوري قاطعته بعصبيه :انا وذوق نعرف نتصرف
وليد استغرب وش فيها هذي عليه لا يالالجوري لاتقتلين حبي لك بمعاملتك هذي طول وقتك رقيقه و ناعمه بتعاملك


****************************** ***********
بالمستشفى
بعد ماركبوا عليها جهاز التنفس.... وقالوا لمسفر ان الربواللي معها بيزيد اذا زعلت مره ثانيه .. توه يدري ان معها الربو توقع انها كحه بسيطه
كانت شنطة لوجين عنده طلع جوالها ودور رقم ابوها ماحصله بس لقى رقم اكرهك ..استغرب مين ؟؟ ترك عنه الفضول ودور بابا ..بابي ..دادي ..يبه ..البابه ...ماحصل شي تذكر مدير اعمالها المزيون اللي تحكي عنه نواره ودق عليه لان اسمه مدير اعمالي ..بعد دقتين
: الو
مسفر: الو
: من معي لوجين ..؟؟
مسفر: لا انا زميلها..ممكن حكي مع راشد الكاسر
حس برهبت اسم راشد الكاسر وهو يقولها
: هههههههه راشد مره وحده ..( بقسوه وجديه) العم راشد مشغول عنده اجتماع ..
مسفر: بس هي بالمس
سمعت صوت رجال وصوته رزه وله هيبه: من تحكي
: هذا ياعم راشد واحد من زملاء مادري اصدقاء لوجين ...
رد عليه الصوت الجهوري: سكر بوجهه والا اقول قوله يضف وجهه ويقول للحماره الفاجره اللي معه بنزل لها فلوس
: ياانت ( يقصد مسفر) ..اتوقع سمعت
سكر السماعه ..بوجه مسفر
مسفر وقف دقايق ماسك السماعه ومصدوم ..(( ويقول للحماره الفاجره اللي معه بنزل لها فلوس ))
مسفر : الفاجره في حد يقول لبنته فاجره ..
حست بحنان للوجين واول مادخل عليها كانت تشرب مويه
حس بحررة جسمه ترتفع ..كسرت خاطره كانت عطشانه مرره وتشرب مثل البزر
بشغف ..حس انها محتاجه تشرب حنان مثل المويه اللي بيدها
اول ماشفته ..حطت الكاس على الطاوله..وهموم الدنيا كلها بوجهها الابيض ..اللي زاد بياضعه من التعب
مسفر: الحمد لله على السلامه
لوجين : تسلم ..ومشكور ..
مسفر: العفو
لوجين بتردد وهي منزله راسها تلعب بالشرشف اللي عليها : ماكان ودي اعطلك عن المحاضره بس ماشفت حد الا انت
مسفر: لا عادي اصلا انا مالي خلق احضر
سكتوا
لوجين: كم حساب المستشفى
مسفر: دفعته ..
لوجين: لا مولازم ماح
مسفر يبتسم:خلاص دفعته ..رديه لي بعدين
لوجين وهي بتنزل: خلاص بطلع ..
مسفر: بروح اجيب الدواء من الصيدليه وم...
لوجين: لا مولازم انا بجيبه مشكور ارجع لكليتك
وقفت وهي تمسك شنطتها
مسفر: اوكيه براحتك بس حبيت اساعدك
لوجين: مشكور ...( تدور بشنطتها )وين جوالي ..
مسفر مد لها الجوال : اخذته علشان اكلم ابوك ..
لوجين رفعت راسها بسرعه وبارتباك : بابا
مسفر: ايوه علشان اقول ل
قاطعته لوجين بعصبيه : ومن قلك تكلمها ( بصراخ) حد طلب منك تدق عليه
مسفر بعصبيه : لاتصارخين ماني بصغر عيالك
لوجين: لابصارخ علشان ماتتفلسف مره ثانيه .. وانت من عطاك ال
مسفر راح لعندها بصراخ: قلتلك لاتصارهي
لوجين تزيد صراخ: اعرف قدرك ولات
مسفر لاشعور رفع ايده وعطاها كف
لوجين حطت ايده على مكان الكف مصدومه اول مره في حياتها كلها حد يمد ايده عليها ... هي حتى صراخ ماحد يتجرى يرفع صوته كيف واحد ماد ايده
مسفر ماستوعب اللي سواه بس كان منقهر من اسلوبها لمتعالي اللي تكلم فيه الناس
لوجين تتكلم بين اسنانها وبهدوء : انت تعطيني كف ... ماولدته امه اللي يهين بنت الكاسر
حطت اصبعها البابه على راسها : حطيتك هنا .. وانا اذا حطيت احد ببالي مايطلع
وناظرت فيه بتحدي : والله لادفعك ثمنه يامسفر
تركته وطلعت
مسفر: ( انا ليه سكت لها ...ومن هي علشان تهدد ) ..لحقها بسرعه
مسفر: انتي ..اعلى مابخيلك اركبيه
تركها وطلع من المستشفى للجامعه...لوجين راحت للشه على طول تبكي اول مره تحس بالاهانه كذا من هذا مسفر يمد ايده عليها اللكل يتمنى رضاها ونظره منها وهذا يطنشها ويحتقرها وتجرى يمد ايده عيها ..
جلست تفكر بمسفر حست باحساس غريب , تحس ان هذا الكف صحاها من شي بس ماتدري شنهو ... كانت محتاجه هذا الكف من زمان علشان تحس بالامان حسسها كفه باحساس ماهي قادره تفسره ....
بعد ماتروشت وجلست على السرير تفكر برد اعتبار لها ..شافت كتاب القصيد مرمي على الارض بعد امس ...كرهته وكرهة حامد زيد وكرهة الشعر لانه منه رفعته ورميه بالارض بقوه تفككت صفحاته وانرمت بعض اوراقه
لوجين بصوت عالي : اكررررررررررررررررررهك
***********************
الشباب وهم بالشقه
مسفر جالس قدام التلفزيون يشوف المصارعه وهو ضام المخده ..هو صحيح يناظر التلفزيون لكن عقله وتفكيره بمكان ثاني( مهما كان مين انا علشن امد ايدي عليها..ولو قالت لبوها وسوء سالفه ...لا اصلاابوها قال عنها فاجره واضح انه مايحبها ولايهتم فيها ...مسكينه وش قالها تركي خل الربو يجيها .. تستاهل علشان تعرف قدرها مره ثانيه وماتصارخ على الرجال ..)
كان تفكير مسفر متناقض مره ..
طلال: صحيح مسفر قبل لانسى
مسفر: امممممم
طلال: اليوم الدكتور حدد الطلبه للبحث الميداني
مسفر: اوه صح ..كيف نسيت وماحضرت ...مع مين انا ..؟؟
طلال: مع لوجين
مسفر تعدل بجلسته: كيف ...؟؟
طلال: ههههههههه مع لوجين راشدالكاسر
مسفر : ليه
طلال: والله اسال الدكتور انتم الاثنين ماكنتم موجودين فقررت نواره انكم تسون البحث مع بعض ووقعوا كل الطلبه يعني مافي مجال للتغير
مسفر وقف معصب :وهذي نواره تفكر من راسها وتقترح على كيفها
طلال: اعصابك ...مراح تاكلك البنت
مسفر: انت مو فاهم شي ...
طلال: فهمني
مسفر دق جواله نسى عصبيته وقهره وكل شي ..( العنود ..يتصل بك )
مسفر: هلا والله عنوده ...
بو مسفر : هلا بوليدي هلا بتاج راسي
مسفر: هلا بالغالي هلا يبه ...هلا باأهلي كلهم ..كيفك كيف لوالده والعنود و رنا وسامي ونوال و عيالها طلوق الصغير
بو مسفر : ههههههه كلهم تمام , ها يابعدي متى تجي طيارتك
مسفر: بعد ساعه بروح للمطار ..وعلى الساعه 6 المغرب انا عندكم...
بومسفر : الله يرجعك بالسلامه
مسفر: ويسلمك
بومسفر: يله وانا ابوك روح نام لك شوي قب
قاطعه مسفر: ان شاء الله يبه تطمن الا كيف ..الريم
بو مسفر:هههههههه يله مع السلامه
مسفر: مردوده يابو مسفر ..مع السلامه
بعد ماسكر مسفر
طلال: روح نام لك شوي قبل السفر
مسفر وهو عارف انه من الشوق لهله بيحرمه النوم : بحاول
**************
لوجين : ومن قال اني ابغى اكون معه
نواره: التقسيم جاء ذا
لوجين بصراخ : لا وليه ماصرتي انتي او البندري
البندري: انا مع وليدي وشلي بمسفر هذا
الجوري ( ولودي) قهرتها الكلمه من لسان البندري الواثق حست بغيره على وليد ومن البندري
نواره: مايستاهل تعصبي كذا اصلا هو مراح يحضر اسبوع لانه اكيد هاللحين بالطياره
لوجين بهدوء مفاجاء: سافر
نواره: ايوه سافر من ساعتين تقريبا
لوجين تمثل العصبيه ماتدري هي تمثل على نواره والا على نفسها : باللي مايرده
الجوري: حرام عليك كيفه
لوجين دخلت الغرفه معصبه وقفلت عليها الباب
البندري: وش فيها لوجين اليوم معصبه على غير عاددتها
الجوري: من هذا تركي
نواره : صح لاحظت ان بعد ماراح تركي تغيرت نفسيتها...الا وين ذوق
البندري: هههههه تكلم فوفو ماهي بفاضيه لنا
******************
ذوق وهي على سريرها تلعب بشعرها وتكلم فيصل
ذوق: لا عادي
فيصل: وش اللي عادي ... كويس انو من نفسك صرتي مع البندري انا ماعندي بنات مع شباب
ذوق: ههههههههه واذا غيرت مع شباب
فيصل: انقلك من الجامعه
ذوق اذا كلمت فيصل تجيها حاله هستيريه تضحك على كل شي يقوله : ههههههههههههههههه احلف
فيصل يقلد البزارين: الله عثيم
ذوق:ههههه
فيصل: الله لايخليني من هالضحكه
ذوق ستحت وصارت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

4 رد: سعوديات في بريطانيا في الخميس مايو 26, 2011 3:05 am

البندري: لا وين تهربين علشان تشوفينه يالخاينه وانا اللي كنت اقولك كل شي وثقت فيك وانتي من وراي مع الزفت وليدت
طلعت الالجوري من الشقه بسرعه ومعها لوجين
والبندري تصارخ وتقول كلام هي ماتثمنه بس علشان تطلع قهرها وترممي خسارتها لحب وليد على الالجوري
طلال يدق على نواره وهي ماترد ( شكلها نست المتحف اليوم هذي مفهيه انا الغلطان اللي صرت معها بالبحث )

بالسعوديه وبالتحديد في المنطقه الوسطى " باحد احياء الرياض "
...بعد مالم شمل الحبايب ورتمى مسفر بحضن امه وابوه ..وبعد ماجلس مع خواته ومازحمه علشان بكره ملكته على الريم حلم حياته اللي ماشاف لابعدها ولا قبلها واللي الكل يدري انه يبغاها ..طلع مسفر من الحمام بعد ماخذ دش سريع كانه ماتروش من شهور.... المويه المالحه احلى واغلى على قلبه من المويه الحلوى
ناظر غرفته كانه يحتضنهابعيونه على كثر بساطتها الا انها احلى مكان بالعالم كله ..
ندق باب غرفته
مسفر : تفضل
دخلت رنا بخجل غير العاده يمكن لانها من زمان ماشافته : بتنام
مسفر: ايه والله تعبان حيل
رمى نفسه على السرير
رنا : بس حبيت اسلم عليك و( رجعت لطبيعتها قالت بسرعه ) واقولك وين الهدايا وين الساعه اللي وصيتك عليها
مسفر: ههههههههههه قولي كذا من الفجر ..
قام ورفع الشنطه وحطها على السرير جلست رنا قبال الشنطه متحمسه
مسفر:ههههههه ليه متحمسه
رنا وهي تفكر يدينها م الحماس: يله بسرعه
فتح الشنطه وكان بالبدايه لاب توب ... وتحته ملف فيه صور جماعيه للشله ...حطها طلال من غير لايحس علشان ماتضيع
رنا وهي ترفع الملف: الله صور
فتحته ..
مسفر : والله انك ملقوفه
رفعت رنا صوره جماعيه ..شهقت
مسفر : وش فيك
رنا تاشر على لوجين : الله هالمزيونه
مسفر: وين ..( بعد ماشاف الصوره وكيف كانت لوجين مميزه بين الكل بابتسامتها الحلوه وشعرها الاسود قبل لاتصبغه ) ايوه هذي سعوديه معنا بالكلاس
رنا : والله معكم سعوديات مزايين
مسفر يضحك على براءة اخته :هههههههه ايوه
رنا وكانها تحاول تذكر شي : ياربي احس اني شفت هي البنت ..بس وين مادري
مسفر: وين شفتيها وهي طوال عمرها ببريطانيا
رنا : والله وجهها مو غريب علي هذي القمر مو غريبه ...
( صرخت فجاءه وهي ترفع صوره كبيره للوجين واضحه ) : بنت الكاسر
ايوه لوجين راشد الكاسر
مسفر: من وين تعرفينها
رنا : في حد مايعرفها ..؟؟
مسفر: وين شفتيها
رنا: مره بالعام الماضي رحت لحفلة نواره بنت عمة هنادي صاحبتي وكانت هذي موجوده وكانت مره مع نواره
مسفر: اها حتى نواره تدرس معنا
رنا : احلف حلوه صح
مسفر: انت مهبوله انا رايح ادرس والا اقزقز بنات خلق الله وبعدين هذي صورة نواره
رنا وهي تشوف نواره : ايوه هيييييييييي بس هذي ضعيفه ..
مسفر: رنا شكلك مطولتها وانا ابغى انا خذي اللي تبغي واطلعي بره
رنا: والله تعرفني على بنت الكاسر مالي دخل
***********************
اليوم الثاني
وهم جالسين .... بكوفي بعيد عن الشقه والجو الموتر اللي صار فيها محد داوم من البنات وذوق اللي عرفت اللي صار من نواره بعد مانومت البندري وهي تبكي ....
الالجوري هدت شوي بعد ماقالت اللي بنفسها للوجين
جاء وليد مع بشار بالصدفه .وشافوهم جالسين كائيبين
بشار: طاع مناك لوجين والالجوري
اشر لهم
وليد: آف من قالك تاشر
وليد حس ان الالجوري جرحته بعد ماردته وهو يعبر لها عن مشاعره
الالجوري وقلبها يدق بسرعه : يالله لجونه هذا وليد وصديقه بشار
لوجين : اسمعي اذا كنتي جد شاريه 17 سنه صدلقه واخوه دوسي على قلبك وطنشيه
الالجوري وهي تبلع ريقها لانهم صاروا وقفين عندهم
بشار: قوة لوجين شخبارج
لوجين : كويسه وانت كيفك
بشار: تمام ...ها لالجوري شلونج
الالجوري بدون نفس : كويسه ..
وليد وقف ساكت يناظر الالجوري وهو حاس ان فيها شي لان اثار الدموع على خدها
والالجوري تهرب من نظرراته بالكوفي اللي قدامها
لوجين: تفضلوا..
وليد: لامره ثانيه طلال ينتظرنا بالمتحف
لوجين فلت لسانه قلقها ماخلاها تست : بشر مسفر وصل بالسلامه
وليد استغرب لوجين تسال عن مسفر اكيد الدنيا فيها شي : ايوه وصل وقرت عين اهله ههههه واليوم هو معرس
ابتسمت غصب ومجامله : لا كويس ...( من ورى قلبها ) الله يتمم عليه
بشار: امين ...
وليد : يله بالاذن
لوجين: حياكم الله
بعد ماراحوا
لوجين: وش فيك انطرمتي
الالجوري ودموعها تنزل : احبه
لوجين ماعرفت وش تسوي مع الالجوري اللي ضايعه مع قلبها اللي فيه حب لشخصين ماينجمع حبهم مع بعض ...
****************************** **
بالسعوديه ...
مسفر على اعصابه ينتظر ان الريم تدخل علشان يشوفها بعد ماوقعوا ...من زمان مالبس ثوب وشماغ ...
عبدالله ولد عمه ماسك الكاميرا ياخذ لمسفر صور مختلفه ومسفر متوتر مررررررررررره
مسفر: انت وش جالس تصور عورت عيني من الضوء
عبدالله : ههههههه يالعريس ...
مسفر: اخلص علينا وين اختك ...
عبد الله : هذا هي جائه بروح اناديها
طلع عبدالله ومسفر جاس ينتظر تخيل ان لوجين هي اللي بتدخل كيف فكر كذا مايدري
عبدالله : ادخلي
دخلت الريم منزله راسها ..مسفر وقف مو علشانها حس بالصدمه .. وين لوجين ..ماستوعب لثواني اللي يصير لما صحاه صوت عبدالله
عبدالله : هههههههههه يالمعرس استريح
جلس مسفر وهوحاس ان الريم مو حلوه ..غير اللي تصورها ..بعد لوجين مافي بنت حلوه بعينهه
مسفر: عبدالله فارق
عبدالله :هههههه الريم الله يعينك عليه
الريم ارفعت عينها بحقد على عبدالله
طلع عبدالله وهو يضحك
مسفر : مبروك
الريم بدون نفس : الله يبارك فيك
مسفر استغرب من لهجتها : الريم نرفزك عبدالله
الريم تحط رجل على رجل : لا عادي
مسفر يدور شي يسولف فيه لكن الريم ماساعدته ...تهز برجلها وتناظر الساعه...
طلعت الريم وهو يفكر ..مو هذي اللي يحلم فيها 5 سنوات ويتمنى هذا اليوم ليه كل شي غير

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى